المحلية

_مدير الشرطة المجتمعية  العميد غالب العطية :

-العام الحالي شهد زيادة في حالات الابتزاز الالكتروني لأسباب عدة، اهمها ضعف سيطرة الأسرة والفراغ الذي يعيشه كلا الجنسين.

-العطية: نحذر من خطورة هذه العمليات، اذ يؤدي بعضها الى الانتحار، وهروب الفتيات من الاهالي خشية ردود فعل انتقامية ضدهن.

-العطية: اهمية اقرار قانون الجرائم الالكترونية في التقليل من حالات الابتزاز وتسهيل الوصول الى ضعاف النفوس بيسر وسهولة.

-العطية : 430 حالة ابتزاز إلكتروني في 2020.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق