تحقيقات وتقارير

يسمى بـ “قاهر الكرش ومخفف الأوزان”…فما هو؟

الداعي نيوز / وكالات

استهلاك الباذنجان بشكل منتظم يمكن أن يساعد في الوقاية من جلطات الدم، ويعزز صحة الأوعية الدموية (بيكسابي)
 
الباذنجان من أشهر الأغذية في عالمنا العربي، وهو يدخل في تحضير الكثير من الأطباق، كما يؤكل مشويا أو مسلوقا أو مقليا، ولكن هل كنت تعرف أنه قد يكون سلاحك للتغلب على الكرش وتخفيف الوزن؟

نقدم لك هنا كيف يمكن استخدام الباذنجان لتخفيف الوزن، بالإضافة إلى فوائد أخرى له، وكيفية تحضيره بطريقة صحية.

بداية يحتوي كوب واحد من الباذنجان الطازج المقطع على 20 سعرا حراريا، وهذا يعني أنه منخفض جدا في السعرات. كما أن الكوب يزود الجسم بثلاثة غرامات من الألياف الغذائية.

تساعد الألياف على شعور الشخص بالشبع، وعلى حمايته من الإمساك الذي يعاني منه الكثيرون عندما يبدؤون باتباع حمية لتخفيف أوزانهم.

ولأن الباذنجان منخفض في السعرات الحرارية ويحتوي على الألياف، فإنه سيساعدك على فقدان الوزن الزائد، لأنك ستشبع عبر تناوله مع حصولك على القليل من السعرات الحرارية، وبالتالي سيضطر الجسم لحرق الشحوم الزائدة وبالتالي تخفيف الكرش، الذي عادة ما تتجمع فيه نسبة كبيرة من الشحوم التي يخزنها الجسم.

يحتوي الباذنجان على مضادات الأكسدة، وهي مواد تساعد على حماية خلايا الجسم من الأضرار التي تسببها المواد الضارة المعروفة باسم الجذور الحرة.

ووفقا للعديد من الدراسات فإن مضادات الأكسدة يمكن أن تساعد في منع العديد من الأمراض المزمنة، مثل أمراض القلب والسرطان.

والباذنجان غني بشكل خاص بالأنثوسيانينات (anthocyanins)، وهي مواد صبغية ذات خصائص مضادة للأكسدة، وتعطي الباذنجان لونه. وأكدت العديد من الدراسات أنها فعالة في حماية الخلايا من التلف الناتج عن الجذور الحرة.

وبفضل محتواه من مضادات الأكسدة، تشير بعض الدراسات إلى أن الباذنجان قد يساعد في تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب.

ووفقا لتصريح سابق لمؤسسة مؤسسة الرعاية الصحية الأولية في قطر، فإن استهلاك الباذنجان بشكل منتظم يمكن أن يساعد في الوقاية من جلطات الدم، ويعزز صحة الأوعية الدموية.

فائدة أخرى للباذنجان تتمثل في خفض مستوى الكولسترول السيئ في الدم، كما أنه يحتوي على الكثير من الألياف الغذائية التي تلعب دورا في الوقاية من مرض السكري من النوع الثاني، وتعمل على تعزيز صحة الجهاز الهضمي وسلامته وتقي من أمراض القلب والأوعية الدموية وتخفض مستوى الكولسترول وضغط الدم، وفقا لدويتشه فيله.

كيف نحضره بطريقة صحية؟
– ينصح بتناول الباذنجان مسلوقا أو مشويا.

– ابتعد عن قلي الباذنجان، فعندما يقلى فإنه يمتص الزيت مثل الإسفنج، ولذلك فإن كوبا واحدا من الباذنجان المقلي يحتوي على قرابة 400 سعر حراري!

تخيل أن كوب الباذنجان الطازج يحتوي على 20 سعرا حراريا، أما الكوب المقلي فيحتوي على 20 ضعفا! (400 سعر حراري). والسبب هو الزيت.

– يمكن تحضير المتبل من الباذنجان المشوي مع الطحينة، ولكن أضف القليل فقط منها لأنها غنية بالسعرات الحرارية، إذ تحتوي ملعقة طعام من الطحينة على حوالي 90 سعرا حراريا.

–  يمكن تحضير بابا غنوج من الباذنجان المشوي.

– يمكن استخدام الباذنجان المسلوق في اليخنات (يخنة هو طبق طعام مؤلف من مكونات غذائية متعددة).

– قبل شوي الباذنجان، رشه ببعض التوابل، وقلل إضافة الملح له.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق