المحلية

وقف التجاوزات على عقارات الدولة وتحرير الناشطة الألمانية .. خطوات في الطريق الصحيح

الداعي نيوز / بغداد / نامق الشمري

رغم ردود الفعل غير المقبولة من سياسيين حاولوا إيهام الرأي العام بعدم مشروعية الإجراءات المتخذة بحق المتجاوزين على عقارات الدولة العراقية سواء داخل المنطقة الخضراء، أو خارجها إلا إن تلك الإجراءات تحسب لرئيس الوزراء، وقراراته الحاسمة، وزوال مفهوم التردد الذي طبع سلوك السلطات التنفيذية في مناسبات عدة حيث يجري العمل على وضع إستراتيجية واضحة لمحاربة الفساد يجب أن تدعم ويتم التركيز عليها أكثر.

وخلال 72 ساعة تم تحرير الناشطة الألمانية هيله موفيس التي أختطفت في بغداد المدينة التي تعيش فيها منذ سنوات، وبإشراف مباشر من قبل رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، ووزارة الداخلية بكبار موظفيها، يتقدمهم الوزير عثمان الغانمي ووكيلها للاستخبارات اللواء عامر صدام وبحرص ومتابعة تشير الى منهج جديد مغاير يستهدف ترسيخ وتمكين سلطة القانون والدولة، ومنع العابثين من أن يحولوا العراق الى مكان للخوف والرهبة واليأس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق