عربي ودولي

وضع أميرين اردنيين في الحجر الصحي بسبب كورونا

الداعي نيوز / وكالات

افادت وسائل اعلام، الثلاثاء، بوضع الأميرين الأردنيين، حسين بن طلال، ومحمد بن طلال، نجلا الأمير طلال بن محمد، احترازيا في الحجر الصحي في منطقة البحر الميت، بعد وصولهما إلى مطار الملكة علياء الدولي أمس.

وكانت الحكومة الأردنية، قررت في وقت سابق امس الاثنين، الحجر على الأردنيين والأجانب الذين وصلوا من الخارج قادمين من مطار الملكة علياء الدولي في منتجعين في منطقة البحر الميت.

وجرى تخصيص المنتجعين كمنطقتي حجر، لاستقبال القادمين من الخارج، للاستفادة من بعدهما عن أماكن الكثافة السكانية في المدن أولا، ولكونهما في منطقة تتصف بارتفاع درجات الحرارة التي يعتقد أنها تساعد في مواجهة فيروس كورونا.

ويأتي هذا الإجراء ضمن خطوات الحكومة التي تسعى من خلالها إلى منع انتشار فيروس كورونا في الأردن.

وبعد ذلك، أعلنت الحكومة، على لسان الناطق الرسمي، وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة، أن الحجر في البحر الميت، يعتبر منطقة عسكرية مغلقة.

وقال مصدر طبي إن 6 من الذين ثبتت إصابتهم بكورونا، الاثنين، قد حضروا عرسا في إربد. وأعلن المصدر أن العريس من بين المصابين.

ووفقا للمعلومات فإن والد العروس وشقيقتها، كانا قد حضرا مؤخرا من إسبانيا للمشاركة في الحفل، وهما مصابان بالفيروس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق