المحلية

وزارة النفط تؤكد استعدادها لتوفير منظومات الغاز السائل للمشاريع الإسكانية والصناعية

الداعي نيوز : أكدت وزارة النفط، اليوم الجمعة، استعدادها لتوفير منظومات الغاز السائل للمشاريع الإسكانية والصناعية.

وقال المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد في تصريح صحفي : إن “أولوية الوزارة الآن هي نقل الغاز السائل عبر الأنابيب للاستخدامات المنزلية”، مشيراً الى أن “الوزارة أعربت لجميع الجهات المعنية بالمشاريع الكبيرة مثل المجمعات السكنية والمستشفيات والمصانع ومعامل الطابوق عن استعدادها لتجهيزهم بمنظومات الغاز السائل ونصبها للاستخدمه في تزويد محطات الكهرباء وكذلك للاستخدامات المنزلية وهي عملية اقتصادية تغني عن اسطوانات الغاز”.

وأضاف جهاد أن “وزارة النفط لديها مشاريع طموحة في هذا المجال، منها استبدال اسطوانات الغاز الحديدية بأخرى بلاستيكية” لافتاً الى أن “الوزارة باشرت العام الماضي استبدال الاسطوانات الحديدية بأخرى بلاستيكية في بغداد والمحافظات وأن الكمية التي تم توزيعها حتى الآن بلغت 250 ألف كوجبة أولى ومن مناشئ نرويجية “.

وأوضح أن “مشروع استبدال الاسطوانات مستمر وغير متوقف وحسب التخصيصات المالية ،التي سيتم من خلالها استيراد كميات جديدة من الاسطوانات البلاستيكية”، مؤكداً أن ” أولوية استبدال اسطوانات الغاز ستكون للمواطنين الساكنين في الأبنية العمودية كونها خفيفة الوزن ويسهل حملها”.

ولفت جهاد الى أن “وزارة النفط تشجع المشاريع الاستثمارية التي تقوم بصناعة الاسطوانات البلاستيكية داخل العراق شرط أنها تحمل المواصفات المطلوبة”، مبيناً أن”الوزارة لديها ورش لصيانة الاسطوانات الغازية”.

وكان وزير النفط ثامر الغضبان قد أكد خلال وضع حجر الأساس لمشروع مجمع تسييل الغاز الطبيعي في محافظة البصرة على المضى قدماً في تنفيذ الوزارة لخططها الرامية الى الاستثمار الأمثل للغاز المصاحب للعمليات النفطية وتقليص نسبة الحرق والطاقة المهدورة الى الحد الأدنى .

وقال الغضبان: إن هذا المشروع يعزز من قدرة شركة غاز البصرة من استثمار ما نسبته (40%) من إنتاج الغاز في حقل “أرطاوي” وصولاً الى رفع معدلات الإنتاج للشركة  من الغاز المستثمر الى (1.4 ) مليار قدم مكعب قياسي في اليوم من جميع الحقول المستثمرة في جولة التراخيص الأولى وهي (الرميلة الشمالية ، الزبير ، غرب القرنة /1).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق