المحلية

وحدتان انتاجيتان تخرجان عن العمل في محطة العمارة الكهربائية… والسبب!

الداعي نيوز / متابعة

أكدت وزارة الكهرباء اليوم السبت، أن زيادة ساعات تجهيز الطاقة مرهونة بأربع خطوات، فيما نوهت إلى خروج محطة في محافظة ميسان عن العمل بسبب توّقف إمدادات الغاز.

وقال المتحدث باسم وزارة الكهرباء أحمد موسى العبادي للوكالة الرسمية، إن “زيادة ساعات التجهيز تحتاج إلى مقدمات وخطوات فعلية منها، الصيانة الدورية، وفك التجاوزات عن الشبكة، ومعالجة العشوائيات، ووضع خطة وقودية”.

وأشار العبادي إلى “خروج وحدتين إنتاجيتين عن العمل في محطة العمارة بسبب توقف إمدادات الوقود الغازي من خلال حقل الحلفاية”، لافتاً إلى أن “هذه المحطة ستتوقف بالكامل خلال الأيام المقبلة، وأن ساعات التجهيز ستتأثر بشكل كبير بسبب عدم وجود خطة وقودية”.

ودعا إلى “ضرورة تأهيل حقول وشبكة أنابيب الغاز الواصلة إلى المحطات الكهربائية”، مبيناً أن “معالجة مشكلة الكهرباء تحتاج إلى اطلاق الموازنات والسلف وقروض الطوارئ”.

وقالت وزارة الكهرباء في بيان، مطلع الشهر الحالي، إن “العوارض الفنية الطارئة وبعض الظروف التي من شأنها أن تربك العمل تتسبب بضياع وفقدان بعض طاقات المنظومة الكهربائية”، مشيرة الى أنه “توقفت اليوم الأربعاء الوحدتين التوليدية الاولى والثالثة عن العمل في محطة العمارة الغازية والتي نتج عنها خروج مايقارب ٢٠٠ميكا واط من المنظومة بسبب انخفاض تجهيز الغاز الطبيعي للمحطة من حقل الحلفاية النفطي والذي يدار من قبل شركة (بترو جاينا)”.

ولفتت الوزارة الى أن “الشركة قررت تسريح العديد من العمال والحراس العاملين في الحقل من سكنة ناحية الكحلاء تماشيا مع مقررات منظمة أوبك حول تخفيض معدلات انتاج النفط الخام لجميع دول اوبك، الامر الذي دعا المسرحين من العمال والحراس للتظاهر ونصب خيام امام مداخل الحقل النفطي ومنع الخبراء والمنتسبين والمواد من الدخول والخروج من والى الحقل النفطي المذكور والذي تسبب في انخفاض معدلات انتاج الغاز بشكل تدريجي وعدم تجهيز المحطة بالكميات المطلوبة وتوقف وحدتين توليديتين عن العمل حاليا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق