المحلية

نائب يعلق على طلب انتشار مكافحة الارهاب في المنافذ الحدودية

الداعي نيوز / بغداد

عبر عضو  اللجنة المالية النيابية النائب احمد الصفار، الخميس، عن دعمه لخطوة طلب انتشار مكافحة الارهاب في المنافذ الحدودية العراقية.

وقال الصفار في حديث صحفي ، إن “ايرادات المنافذ الحدودية العراقية كبيرة لكن ما يصل الى خزينة الدولة منها، شحيح جدا واغلب الاموال تهرب لصالح الفاسدين والمتتنفذين”، مبينا أن “اذا بلغت ايرادات المنافذ سنويا مثلاً 3 مليار دولار لا يصل إلى خزينة الدولة سوى 500 مليون فقط”.

واضاف أن “سلطة الدولة غائبة في المنافذ الحدودية للاسف، واي اجراء حكومي لاعادة هذه السلطة سيشكل فارقا كبيرا في مسألة هدر الاموال التي تحصل عليها البلاد في المنافذ”.

وأكد الصفار “دعمه لانتشار قوة مكافحة الارهاب في المنافذ الحدودية من اجل منع هدر اموال الدولة”.

وفي وقت سابق، كشف رئيس هيأة المنافذ الحدودية، عمر الوائلي، الخميس (11 حزيران 2020)، عن تقديم طلب للقائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي، لاستدعاء جهاز مكافحة الإرهاب للسيطرة على المنافذ الحدودية.

وقال الوائلي في حديث صحفي ، إن “هيأة المنافذ الحدودية طالبت رئيس مجلس الوزراء بالاستعانة بجهاز مكافحة الارهاب في المنافذ الحدودية مع إيران، وبانتظار موافقة القائد العام للقوات المسلحة”.

وأوضح، أن “الحاجة لاستدعاء قوات جهاز مكافحة الإرهاب، هو للسيطرة على المنافذ من بعض القوات الخارجة عن القانون”، مشيراً إلى أن “الهيأة ترتبط مباشرة مع مجلس الوزراء”.

ولفت إلى أن “القوات سيكون دورها سانداً وتحذر من اي اختراق للمنافذ من خلال الجماعات المسلحة الخارجة عن القانون”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق