المحلية

نائب : فؤاد حسين مُرر بإرادة من كهنة المعبد

الداعي نيوز / بغداد

وصفت النائب المستقل عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف , الاحد , استيزار فؤاد حسين لحقيبة الخارجية بأنه جاء نتيجة فرض من ” كهنة المعبد ” , مشيرة الى ان استيزار حسين هو تعميق للمحاصصة ووصولها الى الدرك الأسفل.

وقالت نصيف في تصريح صحفي , انه “من المؤسف جدا ان تتم وبفرض من كهنة المعبد تمرير فؤاد حسين كوزير لخارجية العراق”, مبينة ان “حسين لايملك ادنى ابجديات العمل الدبلوماسي والسياسة الخارجية”.

وأضافت ان ” عملية فرض حسين للخارجية دليل واضح بان المحاصصة قد وصلت الى الدرك الأسفل وانه من المعيب والمخجل ان يكون التمثيل العراقي عربيا ضعيفا بعد ان كان يحسب له حسا كبيرا على مستوى القرار العربي اتجاه القضايا المصيرية عربيا وإقليميا”.

وأشارت نصيف الى ان “سياسة تفعيل القنصليات الكردية والتعينيات بالوزارة ستعود كما كانت عليه في مدة استيزار هوشيار زيباري , الذي اهدر أملاك وعقارات العراق الخارجية ” .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق