المحلية

نائبة تحذر الوفد الحكومي المفاوض مع الاكراد من التفريط بحقوق الشعب

الداعي نيوز / بغداد

وجهت النائبة عن ائتلاف النصر، هدى سجاد، الأربعاء (29 نيسان 2020)، تحذيراً إلى الوفد الحكومي الذي سيمثل الحكومة المركزية برئاسة نائب رئيس الوزراء وزير النفط ثامر الغضبان، الذي سيتباحث مع الوفد الكردي بشأن مستحقات الإقليم.

وقالت سجاد في بيان تلقته “الداعي نيوز” إنه “بالنظر لقدوم وفد من حكومة اقليم كردستان ووصوله لبغداد سعيا لاجراء مباحثات بشأن ملفي النفط والموازنة العامة ، فاننا ومن من منطلق التمثيل الشعبي ولحماية مصالح ابناء شعبنا جميعهم وضمن اطر المصلحة العامة لابد ان نحذر  الوفد الحكومي الذي سيمثل الحكومة المركزية برئاسة ثامر الغضبان من التراخي او التفريط بحقوق ابناء الشعب”.

واضاف البيان أنه “لا بد من أن نذكر بضرورة الانتباه لعدت نقاط جوهرية والالتزام بها اولا : اجراء تسوية بشأن مبالغ الضرر والبالغة (١٢٨ ) مليار دولار وكما مثبت في تحقيق هيئة النزاهة وفقا للكتاب الصادر عن الهيئة و المرقم (8848) في 31 كانون الاول 2019″.

وتابع :”ثانيا : تسليم جميع مبالغ مبيعات النفط المنتج في الاقليم  وحسب ما أقر بقانون الموازنة العامة الاتحادية لسنة ٢٠١٩ ولكل السنوات التي قبلها والسنة التي بعدها، أما ثالثا : التصريح بكل المنافذ الحدودية وتوحيدها  مع هيئة المنافذ الحدودية وجباية التعرفة الجمركية وايداعها في الموازنة العامة الاتحادية”.

واشار البيان إلى أن “رابعا : اعادة مبلغ الأربعة مليارات دولار الخاصة بمصرف التجارة العراقي والمصادر من قبل اقليم كردستان، وخامسا: على الوفد ان يعي حجم الضائقة المالية التي تمر بها البلاد وان يبتعد المجاملة السياسية، ويعمل على تعضيد ايرادات الدولة وتوزيع الثروات بشكل عادل يضمن تحقيق العدالة بين جميع محافظات البلاد ، ولابد من ان نذكر الوفد الحكومي المركزي بانه وفد يمثل “حكومة تصريف اعمال يومية ” ولا يحق لها ان تتخذ اي قرارات تحمل الحكومة القادمة التزامات مالية أو ادارية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق