المحلية

منع هدر نحو 13 مليار دينار في وزارة الهجرة

الداعي نيوز : أكد وزير الهجرة والمهجرين، نوفل بهاء موسى إن “الوزارة بالتعاون والتنسيق مع مكتب مفتش عام الوزارة تمكنت من منع هدر 12 ملياراً و735 مليوناً و261 الف دينار من المال العام عبر ضبط فروقات في الاسعار مابين العام الماضي والجاري”.

وقال موسى في بيان ان الوزارة حققت انجازا كبيرا على مستوى التخطيط والمتابعة لمواجهة الفساد الحاد” مشيرا الى ان ” فرق المال كان في شراء المواد الاغاثية لهذا العام مقارنة بالعام الماضي”.

وأكد “انه سيتم حساب فروقات الاسعار للفترة القادمة من العام الجاري وفقا لخطة عمل الوزارة لتجهيز المواد الاغاثية” منوها الى “حجم التصدي الذي تقوم به الوزارة ومكتب المفتش امام الفساد ودورهم في القضاء على آفات الفساد”.

وكانت دائرة التحقيقات في هيأة النزاهة أعلنت أول أمس الثلاثاء عن تمكُّن ملاكات مديريَّة تحقيق نينوى من ضبط الأوليات الخاصة بصرف أكثر من 11 مليار دينارٍ في ديوان المحافظة، مُبيِّنةً أنَّ تلك المبالغ مُخصَّصة من وزارة الهجرة والمهجرين لإغاثة وإيواء نازحي المحافظة”.

وأشارت دائرة النزاهة في بيان إلى أنه “تمَّ ضبط سند قيد اليومية المتضمِّن إيداع المبلغ المذكور وفيشة إيداع الصكوك الصادرة عن مصرف الرافدين / فرع بغداد، إضافة إلى صورٍ طبق الأصل عن كلٍّ من الحساب الجاري بموجب الصك الصادر عن وزارة الهجرة والمهجرين، وسندي صرفٍ بقيمة المبلغ، ونسخٍ مُصوَّرةٍ من أوليات الصرف الخاصَّة بالمبلغ المذكور؛ لتأهيل مستشفيي السلام التعليميِّ والحروق في الموصل”.

ولفتت “التحقيقات التي قام بها الفريق أدت إلى الكشف عن أن المبلغ تمَّ سحبه كاملاً، ولم يتم إيداعه في حسابٍ مصرفيٍّ خاصٍّ بالمحافظة ولا في {قاصات} المحافظة، وإنما أودع في إقليم كردستان، حيث تمَّ اختيار المقاولين المُنفِّذين؛ لتأهيل المستشفيين من قبل محافظ نينوى السابق، وجرى تسلُّم المبالغ الخاصة بها عن طريقه، وتأييد ذلك بنسخةٍ من وصل قبضٍ يُؤيِّدُ تسلم المبالغ في أربيل، فضلاً عن ضبط 23 وصلاً صادراً عن المقاولين المُنفِّذين للمشاريع تشير لتسلُّمهم مبالغ من المحافظة دون وجود وصولات قبضٍ تؤيِّـدُ ذلك”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق