عربي ودولي

مليون متعاف حول العالم.. كوريا والصين تلامسان النصر

الداعي نيوز / وكالات

مع استمرار الوباء في التفشي، تتجه عدة دول إلى تخفيف القيود على التحرك التي فرضت من أجل منع انتقال عدوى فيروس كورونا، بالتزامن يقترب عدد من البلدان من إعلانه الانتصار وإن بحذر على المرض.

فكوريا الجنوبية لم تسجل الخميس أي إصابة محلية لأول مرة منذ 29 فبراير الماضي، في مؤشر على نجاح السلطات الصحية في هزيمة الوباء أو وقف انتشاره.

وأعلنت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها أن كوريا الجنوبية لم تسجل اليوم الخميس أي إصابات محلية جديدة بفيروس كورونا وذلك للمرة الأولى منذ أن بلغ التفشي لديها ذروته في فبراير

في حين أشارت إلى رصد أربع حالات جديدة جميعها لأشخاص قادمين من الخارج، ليرتفع إجمالي عدد الإصابات في البلاد إلى 10765

وزاد عدد الوفيات إلى 247 بعد تسجيل حالة وفاة جديدة.

بدورها، لم تسجل الصين اليوم أي وفيات جديدة بالفيروس الذي انطلق من مدينة ووهان، في ديسمبر الماضي، وتفشى حول العالم.

في حين أعلنت لجنة الصحة الوطنية تسجيل أربع حالات إصابة، جاءت جميعها من خارج البلاد. وقالت إن 619 شخصًا نقلوا لمستشفيات بسبب كوفيد-19، لافتة إلى وجود أكثر من ألف آخرين يخضعون للمراقبة بسبب احتمالية إصابتهم بالمرض أو إصابتهم لكن دون ظهور أي أعراض.

يذكر أن البلاد سجلت 4633 حالة وفاة بسبب الفيروس من بين 82862 إصابة.

في المقابل، بلغ عدد المتعافين حول العالم أكثر من مليون، بحسب معطيات حديثة نشرت الخميس.

وأظهر موقع “Worldometer” المختص برصد ضحايا كورونا أن مليونا و353 مصابا بالعالم تعافوا من الوباء.

وتصدرت الولايات المتحدة الأميركية قائمة الدول المسجلة أكثر عدد من المتعافين بـ147 ألفا و411، تلتها إسبانيا بـ132 ألفا و929، ثم ألمانيا بـ12 ألفا و400.

يأتي ذلك، في وقت تتسابق عدة دول من أجل التوصل إلى علاج أو لقاح يصد الفيروس المستجد، وسط أنباء عن أدوية أظهرت نتائج مبشرة.

فقد أعلن مدير المعهد الوطني للأمراض المعدية في الولايات المتحدة، أنطوني فاوتشي، الأربعاء أن عقارَ Remdesivir المضاد للفيروسات أظهر أثرا واضحا في علاج مرضى كورونا. وقال من البيت الأبيض إن “المعطيات تظهر أن رمديسيفير ترك أثرا واضحا، مهما وإيجابيا في تقليص فترة شفاء” مرضى الفيروس المستجد.

كما أوضح أن التجارب أثبتت أن “هذا الدواء يمكنه أن يوقف أنزيما، يستعمله الفيروس” للاستقواء والتفشي.

بدورها أعلنت شركة فايزر الأميركية لصناعة الأدوية، استعدادها لطرح لقاح ضد كورونا في الخريف المقبل.

في حين قال مسؤول كبير بالإدارة الأميركية لوكالة رويترز الأربعاء إن إدارة ترمب تعتزم الإسراع في تطوير لقاح للفيروس كورونا وإن الهدف هو توفير 100 مليون جرعة بحلول نهاية 2020.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق