عربي ودولي

مفارقة كبيرة.. الصين تجلي رعاياها من إيران بسبب “كورونا”

الداعي نيوز / متابعة

قررت الصين إرسال طائرة إلى طهران من أجل إجلاء مواطنيها الذين تقطعت بهم السبل هناك، إثر تفشي فيروس “كورونا” فيها، في مفارقة كبيرة تعكس تردي الأوضاع في إيران.

وذكرت صحيفة “غلوبل تايمز” الصينية الناطقة بالإنجليزية، نقلا عن موظفي السفارة الصينية في طهران أن الطائرة بسعة 200 مقعد ستصل في وقت لاحق الثلاثاء إلى العاصمة الإيرانية.

وأضافت أن الأولوية ستعطى للطلاب الذين يدرسون في مدينة قم الدينية، بؤرة فيروس “كورونا” في إيران.

وقال مواطن صيني يعيش في طهران إن الطائرة التابعة لشركة خطوط جنوب الصين ستنقل الصينيين، مشيرا إلى أن الرحلة ليست إجلاءً بل رحلة تجارية يدفع فيها الركاب ثمن التذاكر، والأهم من ذلك أنها ستكون لمن يبدي الرغبة في العودة.

ومع ذلك ستكون الأولوية لنحو 30 طالبا يدرسون في قم، أما الموظفين ورجال الأعمال الصينيين فسينظر في أمرهم لاحقا، وفقا للمقاعد الشاغرة.

وتوقفت الرحلات التجارية بين الصين وإيران مع تفشي الفيروس، ولا توجد صلة بينهما إلا عبر جهة ثالثة، تتمثل في مطاري موسكو أو بانكوك.

وتفشى فيروس “كورونا” بداية الأمر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة ووهان وسط الصين، لكن يبدو أن السلطات استطاعت تحقيق تقدم على صعيد احتواء الفيروس، إذ أعلنت الثلاثاء 31 وفاة في أقل حصيلة منذ انتشاره.

أما إيران فقد أعلنت عن الفيروس في أواخر فبراير الماضي، وسط اتهامات بالتعتيم.

وباتت خلال أيام أكثر دولة متضررة من الفيروس خارج الصين القارية، وأصبح مركزا لنقل الفيروسي إلى أرجاء شتى في الشرق الأوسط.

وارتفع إلى 77 عدد وفيات كورونا في إيران، فيما قفز عدد حالات الإصابة فيها إلى 2336، بحسب أرقام رسمية إيرانية، الثلاثاء، لكن يعتقد أن الأرقام الحقيقية أكبر من ذلك بكثير.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق