مسجدي نيوزلندا كانا يستضيفان نشاطات أديان مختلفة

قالت رئيسة وزراء نيوزيلندا في تعليق لها حول الهجوم الذي تعرض له مسجدين في مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا ، اليوم خلال صلاة الجمعة، ان “الهجوم إرهابي واستهدف بلدنا المسالم”، وفيما وثق أحد المهاجمين عملية إطلاق النار كاملة عبر بث مباشر على مواقع التواصل الاجتماعي اعلنت مصادر امنية نيوزلندية ان حصيلة الاعتدائين بلغت 49 قتيل و أكثر من 40 مصاب بجروح خطيرة.

تقرير عن منفذ الهجوم الارهابي:

نشرت صحيفة “ديلي ميل Daily Mail” البريطانية بعض التفاصيل والصور الخاصة بطفولة وحياة إرهابي نيوزيلندا، الذي قتل وجرح العشرات من المسلمين، أثناء أدائهم صلاة الجمعة، بدم بارد.

برينتون تيرانت (28 عاما)، الذي تمير بشعره الأشقر في طفولته، تحول من شاب محب للياقة البدنية مثل أبيه، إلى قاتل محترف، حيث خطط وأقدم على إزهاق أرواح العشرات من المصلين الأبرياء داخل أحد مساجد نيوزيلندا، مسجد النور الواقع في مدينة كرايست تشرش، وقام ببث مذبحته على الهواء مباشرة على حساباته التواصلي.

وفي بيانه على “تويتر”، قبيل ارتكاب المذبحة الإرهابية، كتب أنه خطط لارتكاب عمله الإرهابي منذ سنتين، لكنه حدد الأهداف منذ 3 أشهر، بحسب ما نقلت صحيفة “سيدني مورننغ هيرالد Sydney Morning Herald”. وكان ينوي مهاجمة مسجد في منطقة دونيدن، إلا أنه غير من خططه ووضع مسجد النور كهدف، كما كتب أنه كان ينوي بعد الانتهاء من مسجد النور أن يتوجه لاستهداف مسجد آخر في منطقة آشبورتونو التي تبعد مسافة ساعة بالسيارة عن كرايست تشرش، مشيراً إلى أنه لا يعرف إذا كان سيتمكن من تحقيق هدفه أم لا.

وتبقى تفاصيل حصوله على الأسلحة ودوافعه لتنفيذ العمل الإرهابي غامضة، وكذلك صلاته بشركائه الذين أوقفتهم الشرطة، إلى أن تعلن عنها السلطات الأمنية في نيوزيلندا.

وفيما استطاعت الشرطة إلقاء القبض على منفذ الهجوم وشابين آخرين وامرأة يُشتبه في ضلوعهم بالحادث، أعلنت أنه تم العثور على متفجرات مثبتة في مركبات اعترضتها الشرطة في المدينة بعد وقوع الهجوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق