المحلية

مركز حقوق : انحفاض الانتهاكات بحق الصحفيين والمتظاهرين قياسا بتموز 2018

الداعي نيوز : أعلن مركز حقوق لدعم حرية التعبير، اليوم الاربعاء، تسجيل 7 انتهاكات معلنة وأخرى غير معلنة بحق الصحفيين العراقيين، والمتظاهرين خلال شهر تموز 2019، فيما أكد أن النسبة الحالية أقل مقارنة بشهر تموز من العام الماضي 2018.

وقال مركز حقوق، في بيان تلقت “الداعي نيوز” نسخة منه، أن “7 انتهاكات معلنة وأخرى غير معلنة بحق الصحفيين العراقيين، والمتظاهرين، سجلها المركز خلال شهر تموز 2019″، مبيناً أن النسبة الحالية “أقل قياساً بالانتهاكات التي تعرض لها الصحفيون خلال شهر تموز من عام 2018”.

وأضاف البيان، أن “ابرز تلك الانتهاكات، كانت عبارة عن (مطلوب دم) التي وجدها الصحفي حيدر الحمداني مكتوبة على باب منزله في محافظة المثنى جنوب العراق، واعتداء النائب كاظم فنجان الحمامي على مراسل قناة فضائية وتهديده بالمقاضاة العشائرية، إضافة الى ممارسة تحرشات من قبل قوات أمنية وحمايات مباني المؤسسات الحكومية، فضلاً عن التهديدات المبطنة والتلميحات بالترهيب على خلفية اعداد تقارير صحفية او تصوير مواد مرئية”.

وأشار الى أن “المركز تلقى عدة بلاغات من مدونين تعرضوا الى ملاحقات عشائرية على خلفية إبداء آرائهم في مواقع التواصل الاجتماعي، لكن الافصاح عن اسمائهم يعرض حياتهم للخطر”.

وطالب مركز حقوق لدعم حرية التعبير، الجهات ذات العلاقة بـ”توجيه الموظفين وعناصر القوات الأمنية خاصةً بضرورة التعاون مع الصحفيين والمدونين وناشطي المجتمع المدني واحترام عملهم وفق الدستور والقانون”.

ونشر المركز الأحداث التي سجلها خلال شهر تموز 2019، فيما أبدى تحفظه على الحالات الأخرى التي لا يستطيع نشر تفاصيلها بناءً على رغبة الأشخاص المُنتَهَكين، بحسبه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق