منوعات

مدير وكالة ناسا يُصِرّ على أن بلوتو كوكب

الداعي نيوز – متابعة : في العام 2006 نزع المسؤولون عن بلوتو صفة «كوكب،» فكان قرارًا على غير هَوى مدير وكالة ناسا جيم بريدنستين.

ففي السبت الماضي قال في فعالية في جامعة كولورادو بولدر «لِعِلْمكم، أنا رأيي أن بلوتو كوكب، ولَكُم أن تُسجِّلوا أن مدير ناسا رَدّ إلى بلوتو كوكبيَّته. أنا بهذا متمسِّك، فعليه نشأت، وإياه مُلتزِم».

قبل العام 2006 لم يكن بين العلماء تعريف محدَّد للكوكب؛ لكن في ذلك العام اكتَشف فريق بحثي، بقيادة فلكيّ معهد كاليفورنيا للتقنية مايك براون، في نظامنا الشمسي جرمًا أكبر من بلوتو، لكنه كان أبعد منه بكثير؛ فهل معنى هذا أن فريق براون اكتشف كوكبًا جديدًا؟

لِحسْم الأمر، وضع الاتحاد الفلكي الدولي تعريفًا رسميًّاللكوكب والكوكب القزم، وعلى هذيْن التعريفيْن سُحِبت من بلوتو كوكبيته.

ما لم يقرِّر الاتحاد الفلكي الدولي تغيير التعريفيْن، فسيظل الإجماع على أن بلوتو ليس بكوكب؛ وإذا أراد بريدنستين الاعتراض على الاتحاد، فلا بأس، ولن يكون أول مَن يعارِض في نزْع الكوكبية عن بلوتو -وهو نَزْع لم يُبْنَ على حجم بلوتو، بل لأنه لم يُزِح الصخور الأخرى عن مداره-
لكن ألا يغيّر مدير وكالة الفضاء الأمريكية رأيه لمجرد أن الجديد لا يتماشى مع ما درسه في الابتدائية؟ فهذا شيء مُقلق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق