المحلية

مدير عام مدينة الطب : الاسبوعان المقبلان سيكونان حاسمين لمنع انتشار كورونا

الداعي نيوز / بغداد

أكد مدير عام مدينة الطب حسن التميمي، الاثنين 16 اذار 2020 أن الاسبوعين المقبلين سيكونين حاسمين لمنع انتشار فيروس كورونا في العراق فيما حذر من سبب من شأنه أن يؤدي لتفشي فايروس كورونا وانهيار النظام الصحي بالعراق.

وقال التميمي خلال استضافته في برنامج (وجهة نظر) الذي يقدمه الدكتور نبيل جاسم على قناة دجلة الفضائية، “أجرينا 220 فحصا في مدينة الطلب وعدد الحالات الموجبة 12 حالة فقط”.

وأضاف، “لدينا مستشفى تخصص بسعة 300 سرير وفيها 7 مرضى بكورونا وسيخرجون خلال أيام بعد تماثلهم للشفاء”.

وبشأن قرارات خلية الازمة الخاصة بفرض حظر للتجوال، ذكر التميمي أن “الاسبوعين المقبلين سيكونان حاسمين لمنع انتشار كورونا”، مبينا أن “عدم مبالاة المواطنين وتوقيهم الإصابة بكورونا قد يمهدان لانهيار النظام الصحي في العراق وجعله بؤرة عالمية لانتشار المرض”.

وتابع مدير عام مدينة الطب، أن “التزام المواطنين بحظر التجوال وبتعليمات وزارة الصحة بحذافيرها كفيل بعبور الخطر”، مشيرا الى أن “حظر التجوال الهدف من تقليل حصول التجمعات البشرية، في الأسواق وجميع الأماكن لان التجمعات ستنشر الفيروس”.

وكانت خلية الازمة اعلنت، الاحد 15 اذار 2020، فرض حظر للتجوال في بغداد، ابتداءً من يوم الثلاثاء المقبل ولمدة أسبوع كامل.

وقال بيان رسمي، عن هيأة المنافذ الحدودية، وتلقته “الداعي نيوز” ، ان “خلية الأزمة المشكلة بموجب الأمر الديواني ( 55 لسنة 2020)، عقدت اجتماعاً، برئاسة رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي، وبحضور رئيس هيأة المنافذ الحدودية عمر الوائلي”.

وبحث الاجتماع “تطورات الوضع الصحي واجراءات وزارة الصحة والبيئة وكوادرها وخلية الأزمة لمنع انتشار فايروس كورونا وطرق الوقاية منه، والاجراءات الواجب اتخاذها في ضوء التطورات والتحديات التي تواجه عمل خلية الازمة ودعم جهودها “.

وخلص الاجتماع، بحسب البيان الى “جملة من القرارات منها فرض حظر التجوال من الساعة (11ليلآ)  واعتبارٱ من “17لغايه 24 آذار باستثناء البضائع من حظر التجوال”.

وأشار البيان الى ان الاجتماع عقد بحضور “وزراء المالية والداخلية والصحة والاتصالات ومحافظ بغداد وأمينة بغداد، وعدد من وكلاء الوزارات والمسؤولين والمستشارين، وممثل منظمة الصحة العالمية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق