منوعات

ليس فقط كورونا .. أمراض أخرى تسبب فقدان حاسة الشم

الداعي نيوز / متابعة

في كثير من الأحيان، يمكن أن تحدث مشاكل في الشم بسبب التهابات الجهاز التنفسي الموسمية ليس فقط أعراض فيروس كورونا المستجد .

وأعلن الباحث الكبير في المستشفى الإكلينيكي المركزي الروسي للشؤون التنفيذية الرئاسية نيكيتا لوماكين أن فقدان الشم لا يمكن أن يدل فقط على الإصابة بفيروس كورونا، ولكن أيضًا علامة على الأمراض المزمنة مثل داء السكري أو التهاب الجيوب الأنفية، ولكن بسبب الوباء، يجب إجراء تحليل للكشف عن فيروس كورونا.

وقال الباحث لوسائل اعلام “إذا رافق فقدان حاسة الشم سيلان الأنف الشديد والقشعريرة والتهاب الحلق واحتقان الأنف، فإننا على الأرجح نتحدث عن أمراض الجهاز التنفسي – الإنفلونزا، السارس، فيروس الأنف. فقدان الشم يمكن أن يحدث أثناء التهاب الجيوب الأنفية المزمن خلال فترة التفاقم، وكذلك بسبب الأورام الحميدة في الأنف وإصابات العظام والأنسجة في الأنف”.

بالإضافة إلى ذلك، أشار لوماكين إلى أن مشاكل الشم – فقده جزئيًا أو كليًا – يمكن أن ترتبط بالتدخين والتغيرات المرتبطة بالعمر في الجسم، وكذلك في حالة استنشاق أبخرة كاوية من المواد الكيميائية.

وأضاف الخبير، أن أخطر أمراض هذه العلامة قد يكون مرض السكري، وبعض الأمراض العصبية التنكسية، وورم في المخ أو الجيوب الأنفية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق