منوعات

لأول مرّة: سيرك في ألمانيا بدون حيوانات.. كيف ذلك؟

الداعي نيوز – متابعة : وجد سيرك في ألمانيا حلاً ذكياً لإبعاد الإنتقادات الشديدة التي توجهها منظمات الدفاع عن الحيوان إلى مسارح السيرك. وتنتقد الجمعيات الحقوقية السيرك التقليدي، لأن تدريب بعض الحيوانات، مثل الفيلة والأسود، يتطلب تعريضها للجوع والضرب، لأجل أن تعتاد على القيام ببعض الحركات.

وبحسب موقع “ساينس نيوز ريبورتر”، فإنّ “السيرك الألماني الذي أطلق عليه اسم سيركوس رونكالي، يعتمد على تقنية الهولوغرام لأجل إظهار بعض الحيوانات في صور تسجيدية ثلاثية الأبعاد”. 

وأظهرت الصور تجسيداً لعدد من الحيوانات في السيرك الألماني، مثل الفيل والحصان، وبدا الجمهور مستمتعاُ بالعرض على الرغم من عدم مشاركة أي حيوانات حقيقية.

والسيرك هذا هو الأول من نوعه في العالم، وتعتمد العروض بشكل كامل على الحاسوب لأجل إظهار صور الحيوانات في شكل مماثل للواقع. وكان هذا السيرك يقدم عروضاً تقليدية، طيلة عقود، لكنه قرر في الآونة الأخيرة، أن يغير طريقة عمله، واستغنى عن كافة الحيوانات التي كانت تتحمل المشقة في سبيل الفرجة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق