كردستان : حلبجة رمز لآلآم وتضحيات وصمود شعبنا وحياة ابنائه

الداعي نيوز : أصدر مجلس وزراء اقليم كردستان، السبت، 16 آذار، 2019، بيانا بالذكرى 31 لقصف مدينة حلبجة بالكمياوي، مؤكدا أن حلبجة تعد رمز لآلام وتضحيات شعبنا كما  إنها في نفس الوقت رمز لصمود شعب كردستان وحياة ابنائه.

وذكر المجلس، في بيان تلقته الداعي نيوز، “اليوم يمر واحد وثلاثين عاما على كارثة القصف الكيمياوي لحلبجة من قبل النظام العراقي السابق، الذي أدى إلى جانب استشهاد خمسة آلاف مواطن بريء، إلى جرح آلاف آخرين مازال أغلبهم يعاني من الآثار السلبية السيئة صحيا ونفسيا لتلك الكارثة، هذا إضافة إلى تشريد آلاف العوائل وتخريب بيئة تلك المنطقة الكردستانية الجميلة الخلابة”.

وواضاف، ان “كما أن حلبجة الشهيدة رمز لآلام وتضحيات شعبنا، فإنها على نفس النحو رمز لصمودنا وحياتنا”، مضيفا أن “أعزاءنا والذين فقدناهم في هذه الكارثة، ستبقى ذكراهم حية إلى الأبد في وجدان هذا الشعب”.

وتابع ، ان “استذكار هذه الكارثة، وإلى جانب كونه احتراما وتكريما لضحايا شعبنا وتاريخنا، فانه تأكيد من جانب الحكومة على اهتمامها الجاد بحياة وبخدمة الضحايا وذويهم وانها تعتبر تقديم خدمات أفضل لمحافظة حلبجة وسكانها الأعزة واجبا هاما ورئيسيا”.
وبين، “نتوقع من الحكومة العراقية أن تنفذ واجبها القانوني والأخلاقي تجاه هذه المحافظة وسكانها وتوليهم كل الاهتمام، إلى جانب التعويض المادي والمعنوي لسكانها وبيئتها، كونها ضحية للدولة العراقية”.
من جانبه قال رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ان “حلبجة كانت وستبقى رمزا للفداء وشاهد على بشاعة الديكتاتورية”، واضاف ان الدولة العراقية ملتزمة تجاه جميع ابنائها وان معاناة شعبنا واحدة في تعرضهم للمظلومية من قبل النظام الدكتاتوري.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق