المحلية

كتلة نيابية : البرلمان ممتعض من قيام الكاظمي بتحديد موعد إجراء الانتخابات المبكرة

الداعي نيوز /بغداد

كشفت كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني، اليوم الاربعاء (26 آب 2020)، عن ’’موقف غير معلن’’ لمجلس النواب ازاء قيام رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي بتحديد مواعيد إجراء الانتخابات المبكرة في شهر حزيران المقبل.

وقالت رئيسة الكتلة جوان إحسان، في تصريح صحفي أن “مجلس النواب ممتعض، من قيام الكاظمي بتحديد مواعيد إجراء الانتخابات المبكرة في شهر حزيران المقبل”، معتبرة انه “تدخل واضح وصريح في صلاحيات السلطة التشريعية”.

واضافت إحسان أن “مجلس النواب سيناقش موضوع تحديد مواعيد إجراء الانتخابات المبكرة في فصله الجديد الذي سيبدأ في الثالث من شهر أيلول المقبل”، مبينة أن “رئيس مجلس النواب لديه مشاورات ومفاوضات متواصلة مع كتل وأحزاب سياسية متعددة لأخذ آرائها بشأن الملف الانتخابي”.

أما عن وجود مواعيد جديدة مقترحة من قبل الكتل والأحزاب السياسية لإجراء الانتخابات المبكرة، تقول النائبة عن محافظة السليمانية: “لا علم لي بوجود هذه المواعيد الجديدة”، مستدركة بالقول “لكن الاستعدادات الفنية واللوجستية لمفوضية الانتخابات هي من تحدد إمكانية إقامة الانتخابات المبكرة في موعدها أو تأجيلها”.

وكان رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي قد التقى الاثنين الماضي، أعضاء مفوضية الانتخابات واللجنة الأمنية العليا؛ لبحث التحضيرات الفنية والإدارية لإجراء الانتخابات المبكرة، وحضر الاجتماع ممثل عن بعثة الأمم المتحدة في العراق.

وكان رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، خرج الجمعة (31 تموز 2020)، بخطاب متلفز حدد فيه موعد الانتخابات المبكرة القادمة في العراق، مبينا أن  6 حزيران من العام القادم سيكون موعداً لإجرائها.

وذكر الكاظمي في الكلمة المتلفزة التي وجهها إلى الشعب العراقي، قائلا :”نعد لانتخابات نزيهة وعادلة تنتج مجلس نواب يمثل إرادة الشعب وتطلعاته، ولذا حددنا السادس من حزيران من العام المقبل موعداً لإجراء الانتخابات المبكرة”.

واضاف: “نتعهد بحماية جميع القوى المتنافسة في الانتخابات”، لافتا إلى أن “ارادة الشعب العراقي ستغير وجه العراق وستزيل عنه آثار سنوات الحروب والنزاعات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق