المحلية

كتلة سائرون ترد على اتهامها بعقد اجتماعات جانبية لاختيار رئيس الحكومة

الداعي نيوز : رد النائب عن كتلة سائرون البرلمانية، سعد مايع الحلفي، الخميس، على الأنباء التي تحدثت عن عقد كتلته اجتماعات جانبية لاختيار رئيس الحكومة.

وقال الحلفي، في بيان تلقت “الداعي نيوز” نسخة منه، إن “أبناء الشعب العراقي يعرفون جيداً من هم أعضاء كتلة سائرون ويعلمون أنهم انبثقوا من رحم المعاناة والمقاومة للظلم والفاسدين”، مبيناً أن “هنالك اطراف تحاول تحشيد الرأي العام ضدنا في محاولة يائسة لصرف الأنظار عن مفاسدهم ومآربهم الدنيئة عبر اطلاق تهم لا تمت للواقع بصلة”.

وأضاف، أن “كتلة سائرون النيابية تقف موقفاً ثابتاً مع المتظاهرين وتلتزم التزاماً وطنياً وشرعياً بتنفيذ طلباتهم بشكل كامل”، لافتاً إلى إنها “اعلنت عن موقفها الداعم لساحات التظاهر بكل صراحة وعملت على تحقيق تطلعات الجماهير بصورة عملية وليس كبعض القوى التي تظهر تعاطفها في العلن وتبدي استياءها بالخفاء”.
وأوضح الحلفي، أن “عدداً من الشخصيات السياسية التي لا ترغب بالاصطفاف مع المتظاهرين تحاول بشتى الطرق زرع الفرقة بين كتلة سائرون وبين أبناء الشعب العراقي”، مشيراً إلى إنها “تتعامل مع بعض الاعلاميين المرتزقة لفبركة اخبار ولقاءات لا أساس لها من الصحة لتحقيق مطامع رخيصة وكسب تأييد زائف سرعان ما ينكشف”.

وأكد عضو مجلس النواب، عن كتلة سائرون بأن كتلته “ملتزمة بتخويل أبناء الشعب العراقي في اختيار رئيس الحكومة المقبل كونهم مصدر السلطات وشرعيتها”، لافتا إلى أن “سائرون لم ولن تعقد أي اجتماعات جانبية مع أي جهة سياسية لاختيار مرشح الرئاسة القادم”.

وشدد الحلفي، على “ضرورة توخي الدقة والموضوعية في تداول المعلومات واستسقاءها من مصادرها الرسمية وعدم اللجوء إلى الاساليب والطرق الملتوية”، واصفاً مروجي الأخبار الكاذبة والمفبركة التي تستهدف كتلة سائرون بـ”المفلسين الانتهازيين الذين يحاولون التلاعب بمشاعر الجماهير ويثيرون المشاكل والقلاقل”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق