منوعات

قرار جديد يحظر الإتجار بالفيلة الأفريقية الرضيعة البرية

الداعي نيوز – متابعة : أقرّ أعضاء إتفاقية الإتحاد الدولي بأنواع الحيواناتوالنباتات البرية المهدّدة بالإنقراض (سايتس)، الثلاثاء، نصاً جديداً يفرض حظراً شبه كامل على الإتجار في الفيلة الأفريقية الرضيعة، الموجودة في البريّة وبيعها لحدائق الحيوان في أنحاء العالم.

وتمّت الموافقة على هذا النص في الجلسة العامة بعد تعديله من جانب الإتحاد الأوروبي، وقد أثار نقاشات محمومة جداً بين البلدان المؤيدة له وتلك المعارضة وعلى رأسها زيمبابوي.

وحصل القرار على 87 صوتاً مؤيداً، مقابل 29 صوتاً معارضاً وامتناع 25 عضواً عن التصويت، ما جمع أغلبية الثلثين اللازمة لاعتماده.

ويحدّد هذا القرار الموائل الطبيعية المناسبة والمقبولة لهذه الحيوانات، ويوضح أنّ “الأفيال الإفريقية التي أُمسك بها في البرية والتي كانت موجودة في حدائق الحيوانات، يمكن نقلها إلى منشآت أخرى خارج إفريقيا”.

والأفيال في غرب إفريقيا ووسطها وشرقها مدرجة منذ وقت طويل ضمن الأنواع التي تحتاج إلى أعلى مستوى من الحماية بموجب اتفاقية الاتجار الدولي بأنواع الحيوانات والنباتات البرية المعرضة للانقراض.

وبالتالي حظرت التجارة بهذه الحيوانات، لكن سمح ببعض النشاطات التجارية ذات الصلة في جنوب القارة الإفريقية حيث ترتفع أعدادها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق