عربي ودولي

في نهاية نيسان الجاري .. الصين تبدأ في إصلاح الجزء الشرقي لسور الصين العظيم

الداعي نيوز / وكالات

تبدأ الصين في إصلاح الجزء الشرقي من قسم جيانكو لسور الصين العظيم في نهاية نيسان الجاري.

ويقع قسم جيانكو لسور الصين العظيم في حي هوايرو في بكين، وهو أحد أخطر أجزاء سور الصين العظيم حيث يطلق عليه متسلقوا الجبال “السور العظيم البري”.

ونقلت وكالة “شينخوا” عن تشانغ تونغ، مدير مكتب الآثار الثقافية في حي هوايرو، إن أعمال إصلاح قسم جيانكو لسور الصين العظيم بدأت في نهاية عام 2017، وتم إصلاح السور بطول إجمالي يبلغ 2232 مترًا بما في ذلك 11 برجا.

وأوضح تشانغ “أن التجديد يهدف الى القضاء على مخاطر السلامة المحتملة مع الحفاظ على المناظر الطبيعية والخصائص الفريدة للقسم”.

وسيتم الانتهاء من أعمال الإصلاح في الجزء الشرقي بطول 885 مترا مع ثمانية أبراج خلال هذا العام.

وقد قام المكتب بالتصوير الجوي والنمذجة ثلاثية الأبعاد لأعمال الإصلاح.

وبُني قسم جيانكو للسور في عهد أسرة تانغ الامبراطورية (618 م-907 م) وتم ترميمه في عهد أسرة مينغ الامبراطورية (1368 م-1644 م)، ويتصل بقسم موتيانيو لسور الصين العظيم في الشرق وقسم هوانغهواتشنغ في الغرب.

ويعد سور الصين العظيم من مواقع التراث العالمي لليونسكو، ويتكون من العديد من الجدران المترابطة، وقد خططت بكين لحماية وتطوير الحزام الثقافي لسور الصين العظيم بشكل شامل، حيث تبلغ مساحة الحزام الثقافي الإجمالية 4929.29 كيلومتر مربع، وتشمل حماية التراث والحفاظ على البيئة .

والسور يمتد على الحدود الشمالية والشمالية الغربية للصين، من تشنهوانغتاو على خليج بحر بوهاي (البحر الأصفر) في الشرق إلى منطقة غاوتاي في مقاطعة غانسو في الغرب. تم بناء سور آخر إلى الجنوب، وامتد من منطقة بكين إلى هاندن .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق