منوعات

”فيسبوك“ تسعى لمحاربة التطرف على منصتها وإزالة الفيديوهات العنيفة

الداعي نيوز – متابعة : تسعى شركة “فيسبوك” إلى العمل على تدريب أنظمة الذكاء الإصطناعي الخاصّة بها، وذلك للتعرف على التسجيلات المصورة للأحداث العنيفة، من أجل القضاء على التطرف. وتهدف “فيسبوك” إلى إزالة كل المحتوى العنيف عبر شبكتها، خصوصاً مقاطع الفيديو المتعلقة بمذبحة المسجدين في كرايستشيرش – نيوزيلندا.

واعتبرت “فيسبوك” أنّ “مقاطع الفيديو المتعلقة بهذه المذبحة هو عمل إرهابي بالدرجة الأولى، ويجب مكافحته بكل الوسائل”.

وتواجه شركات التواصل الاجتماعي ضغوطاً متزايدة لاتخاذ خطوات فعالة لمواجهة هذه الجرائم.

وقالت فيسبوك إن “المذبحة شوهدت لأقل من 200 مرة خلال البث المباشر، لكن نسخاً من المقطع المصور وزعت على نطاق واسع على منصتها، وكذلك على موقع تويتر وموقع يوتيوب التابع لغوغل وتطبيقي واتساب وإنستغرام المملوكين لفيسبوك خلال الساعات التالية.

وفي مارس/آذار، وسعت “فيسبوك” نطاق تعريفها للمحتوى المحظور، ليشمل المواد القومية الانفصالية البيضاء في الولايات المتحدة وكذلك المواد الإرهابية الدولية.

وأشارت إلى أنها “حظرت 200 منظمة عنصرية بيضاء و26 مليون محتوى يتعلق بالجماعات الإرهابية العالمية مثل داعش والقاعدة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق