المحلية

عضو بالديمقراطي : ندعم حكومة عبد المهدي خشية انزلاق البلاد للفوضى

الداعي نيوز : كشف عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني، إدريس شعبان، الخميس (28 تشرين الثاني 2019)، عن سبب دعم الاحزاب الكردية لحكومة رئيس مجلس الوزراء، عادل عبد المهدي،
مبيناً أن الكرد يخشون من انزلاق البلاد إلى طريق الفوضى، في حال تمت إقالة الحكومة الحالية.

وقال شعبان ، إن “الدعم الكردي لحكومة عبد المهدي نابع من خشيتهم من جر البلاد إلى طريق الفوضى، في حال إقالتها، لا من أجل الحفاظ على المكتسبات التي حصل عليها الكرد او انتقال التظاهرات إلى إقليم كردستان، كما يشاع في وسائل الاعلام”.

وأضاف، أن “حكومة إقليم كردستان لديها الثقة الكافية بإدارتها التي وفرت كل ما يتطلبه المواطن الكردي، الامر الذي يجعل من الإقليم يعيش وضعا جيدا بالمقارنة مع المحافظات الأخرى”.

ولفت عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني إلى أن “هنالك خشية من حدوث الفوضى في العاصمة بغداد والمحافظات التي تشهد تصعيدا بالتظاهرات، لذلك نرى من الأفضل بقاء الحكومة الحالية، حتى لا تنجر البلاد إلى طريق لا يحمد عقباه”.

وكان عضو حزب الاتحاد الكردستاني، آرام جباري، أكد الأربعاء (28 تشرين الثاني 2019)، أن حل الأزمة في العراق لن ينتهي باستبدال رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي.

وقال جباري، ان “الاتحاد يقف مع مطالب المتظاهرين وبنفس الوقت في حال تم الاتفاق على تغيير الحكومة فنحن ليست لدينا مشكلة في حال تم الاتيان بشخصية متزنة لديها قدرة التعامل مع الأزمات وايجاد حلولا لمشاكل البلد المستعصية “.

وأضاف أن “الأزمة لن تحل بخروج رئيس الوزراء الحالي وعلى الأحزاب المتصدية للمشهد السياسي أن تتفق على خارطة عمل جديدة أي رئيس حكومة من العمل بنجاح لآن الأخطاء الموجودة هي نتيجة لتراكمات السنوات السابقة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق