منوعات

عالم مستقبلي يتوقع أن يحل «السايبورغ» محل البشر على الأرض

الداعي نيوز – متابعة : عندما ينظر المستقبلي البريطاني جيمس لوفلوك إلى المستقبل، فهو لا يرى البشر يحكمون الأرض.

ووفقًا لشبكة إن بي سي نيوز، قال في كتابه الجديد نوفاسين «إن تفوقنا بصفتنا الكائنات التي تتمتع بالإدراك للكون يقترب من نهايته سريعًا بسرعة.

إن أصحاب الإدراك في المستقبل لن يكونوا بشرًا ولكن ما أسميه سايبورغ سيكونون الذين سيصممون ويُصنِّعون أنفسهم».

يرى لوفلوك أننا نعيش بالفعل في المراحل الأولى لعصر يسميه نوفاسين، وهي حقبة يسيطر فيها «السايبورغ»، المكتفي ذاتيًا والذي يفوق البشر ذكاءً على الأرض.

ويقول في كتابه «إن الخطوة الحاسمة التي بدأت في نوفاسين، في اعتقادي، هي الحاجة إلى استخدام أجهزة الحاسوب لتصميم وتصنيع أنفسهم.

من المحتمل أن ينشأ شكل جديد من أشكال الحياة الذكية من أسلاف الذكاء الاصطناعي والتي صنعها أحدنا، ربما من شيء مشابه لألفا زيرو».

سيعدل السايبورغ الأرض، في نهاية المطاف، لتناسب احتياجاتها بشكل أفضل، وفقًا لما صرح به لوفلوك لشبكة إن بي سي نيوز، الأمر الذي قد يؤدي إلى انقراض البشر.

ومع ذلك، لا يرى لوفلوك أن السايبورغ سيحاول تدمير الجنس البشري. ولكنه يتوقع أننا سنكون أقل شأنا من الأنواع المهيمنة على كوكب الأرض حتى أنهم سوف ينظرون إلينا مثلما ننظر اليوم إلى النباتات.

إذا كنا محظوظين، فقد يصلون إلى العناية بنا بالطريقة ذاتها التي نعتني بها اليوم بالنباتات، كما يفترض لوفلوك، لكن لا أحد يشعر بالسعادة مقارنة وضعنا بالطريقة التي يستمتع بها البشر اليوم بزيارة مشتل نباتات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق