المحلية

صحة الاقليم تحذر .. الوضع يسير نحو الخطر بسبب “الإصابات المتجولة”

الداعي نيوز / كردستان

حذرت وزارة الصحة في حكومة إقليم كوردستان العراق، الأربعاء، من حالات إصابة بفيروس كورونا تتجول في الأماكن العامة وتنقل العدوى لآخرين دون أن تشعر بذلك، كاشفة قرب وصول مساعدات طبية من منظمة الصحة العالمية لمكافحة الجائحة.

وقال المتحدث باسم الوزارة محمد قادر إن “الوضع يتجه نحو الخطر بسبب استمرار ارتفاع الاصابات بفيروس كورونا”.

وأوضح أن “المشكلة تكمن في أن أغلب الحالات لا تظهر عليها علامات المرض، وهناك العديد منها تتجول في المجتمع وتنقل العدوى لأناس آخرين دون أن يحسوا بذلك”، مضيفاً : “في هذه الحالة لا نستطيع السيطرة على الفيروس أو معرفة مصدر ومكان الوباء”.

ودعا قادر المواطنين إلى “تجنب أماكن الازدحام والتجمعات”.

وبشأن الإجراءات التي قد تلجأ إليها الوزارة في حال استمرار تصاعد الإصابات، قال قادر، “حاليا المستشفيات تستقبل المصابين، بالإضافة الى تخصيص الأقسام الداخلية للحالات الخفيفة”.

وتابع بالقول، “لكن في حال استمر الوضع على ما هو عليه، وقتها سنضطر الى المطالبة من المواطنين المصابين بحجر انفسهم في المنازل لحين التماثل للشفاء والانتقال الى المستشفى عند تدهور حالتهم”.

وأشار قادر إلى أن هناك ١٥ حالة حرجة في أربيل وكذلك الحال في السليمانية وكرميان وحلبجة.

وبخصوص المعدات الطبية اللازمة لمكافحة الفيروس، قال قادر “لدينا نقص، ولكن من المقرر ان تصل اقليم كردستان كمية من المعدات الطبية والمستلزمات الخاصة بفحص كورونا تصل وزنها الى ٤ اطنان، وهي مساعدات مقدمة من منظمة الصحة العالمية. ومن المقرر أن تصل في الـ ١٨ من الشهر الجاري”.

والثلاثاء، أعلنت وزارة صحة الإقليم، تسجيل ٤٩٥ إصابة جديدة بفيروس كورونا كوفيد- ١٩، وهي أعلى حصيلة يومية مسجلة منذ تفشي الوباء.

وفي المجمل، سجل الإقليم ٨١٣٤ إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، تعافى منها ٢٨٦٨، وتوفي ٢٧١.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق