عربي ودولي

زنغنة : “اوبك ” تموت وقرارها انتقل الى موسكو والرياض

الداعي نيوز : اعتبر وزير النفط الإيراني، بيجن زنغنه، أن “أوبك” تموت بسبب ما وصفه أن قرار المنظمة انتقل إلى موسكو والرياض، لكنه شدد على أن إيران لن تعارض تمديد اتفاق خفض الإنتاج “أوبك+”.

وصرح الوزير للصحفيين عند وصوله إلى فيينا صباح ، الاثنين 1 تموز 2019 : “لا أرى أية مشاكل في تمديد اتفاق خفض الإنتاج، لكن على أوبك أن تناقش أحادية القرار في المنظمة، لدي سؤال كبير لماذا اتخذ قرار تمديد خفض الإنتاج في أوساكا”.

وأكد زنغنه، أن بلاده لن تنسحب من منظمة “أوبك”، إلا أنه توقع انهيار “أوبك”، وقال ردا على سؤال حول مدى تأثير التعاون بين روسيا والسعودية على المنظمة: “إيران لن تغادر أوبك لكنني مقتنع بأن المنظمة تموت بسبب هذه العملية”.

كذلك دعا الوزير الإيراني أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول إلى أن “يتوحدوا”، مشيرا إلى أن طهران تؤيد التعاون مع الدول المنتجة للخام من خارج “أوبك”.

وجاءت تصريحات الوزير الإيراني هذه، بعدما أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، عقب مشاركته في قمة “العشرين” في مدينة أوساكا باليابان، أن روسيا والسعودية اتفقتا على تمديد اتفاق خفض الإنتاج “أوبك+”.

وتتعاون روسيا والسعودية، بشكل وثيق في سوق النفط العالمية، وذلك بعد انهيار أسعار الذهب الأسود قبل نحو 5 سنوات، ويقود أبرز منتجين اثنين للخام في العالم مجموعة من الدول المنتجة للنفط في إطار اتفاق خفض الإنتاج “أوبك+”، وحقق هذا الاتفاق استقرارا في سوق النفط من خلال تقليص الإنتاج لامتصاص التخمة الفائضة في الأسواق.

وتشهد فيينا اليوم الاثنين وغدا الثلاثاء 3 اجتماعات نفطية مهمة، تبدأ باجتماع اللجنة الوزارية لمراقبة خفض الإنتاج بقيادة موسكو والرياض، يليه الاجتماع الوزاري الدوري لمنظمة “أوبك”، ويعقبه يوم الثلاثاء الاجتماع الوزاري للدول المشاركة في اتفاق خفض الإنتاج “أوبك+”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق