عربي ودولي

روحاني: السعودية وإسرائيل سيقولون لترامب إنهم ارتكبوا خطأ جسيما

الداعي نيوز / متابعة

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن السعودية وإسرائيل والمتشددين في أمريكا الذين أقنعوا الرئيس دونالد ترامب بالانسحاب من الاتفاق النووي، سيقولون له إنهم ارتكبوا خطأ جسيما”.

وأضاف روحاني اليوم الأربعاء: “ترامب ارتكب خطأ غبيا بالانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني، وعلى واشنطن رفع العقوبات إن أرادت العودة إلى الاتفاق.. أمريكا استفاقت منذ شهرين من غفلتها وأدركت الخطأ الذي ارتكبته بانسحابها .. أمريكا تقف على طريق لايمكنها التقدم فيه ولا التراجع عنه”.

وتابع روحاني: “لا نعتقد بأن الإدارة الأمريكية الحالية ستحكم العقل وتعود إلى الاتفاق النووي وترفع العقوبات، وعلينا أن نرى ماذا سيحصل مستقبلا. الحل الوحيد يكمن في توبة الإدارة الأمريكية واعتذارها للشعب الإيراني والتعويض عن فرض العقوبات ورفع الحظر والعودة إلى الاتفاق النووي”.

وشدد روحاني على أن رفع الحظر عن التسلح هو حق إيران الطبيعي وارد في الاتفاق النووي، وهو جزء لايتجزأ من الاتفاق، لافتا إلى أن أمريكا حاليا خارج الاتفاق النووي، ولا يمكنها توظيفه لتمديد حظر التسلح.

وأشار روحاني إلى أن تمديد حظر التسلح على إيران سيكون له تداعيات كارثية، محذرا من رد إيراني ساحق إن تم تمديد حظر التسلح.

وتابع قائلا: “بعثت رسالة إلى قادة الدول الخمس حول التداعيات الوخيمة والهزيمة التاريخية التي ستنجم عن تمديد حظر التسلح على إيران.. قادة الدول المتبقية في الاتفاق النووي تعرف رد إيران على أي قرار أو أي آلية لتمديد حظر التسلح.. إيران لن تقبل أي انتهاك للقرار الأممي 2231 ، ورفع حظر التسلح حقها البديهي في الاتفاق النووي”.

وأوضح الرئيس الإيراني أن إيران إن صنعت السلاح أو اشترته سيكون للدفاع عن نفسها وعن المنطقة، قائلا: سلاح إيران لا يصب الزيت على النيران، بل سيكون ماء يخمد النيران في المنطقة.. سلاحنا لن يسمح بإشعال حرب أو بإثارة التوتر في المنطقة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق