عربي ودولي

ديمر : الضربة الأمريكية في العراق كانت ردة فعل على الاستفزازات الإيرانية

الداعي نيوز : وصفت المتحدثة باسم الحكومة الألمانية أولريك ديمر، اليوم الجمعة، الضربة الأمريكية في العراق التي قتل فيها قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني بأنها كانت رد فعل على الاستفزازات العسكرية الإيرانية.

وقال ديمر خلال مؤتمر صحفي حكومي دوري: “كان التحرك الأمريكي رد فعل على سلسلة من الاستفزازات العسكرية التي تتحمل مسؤوليتها إيران”.

وأضافت: “نتابع أيضا بقلق بالغ أنشطة إيران في المنطقة، حيث نقف أمام تصعيد خطير”، مشيرة إلى أن “برلين ستعمل على نزع فتيل التوتر”.

بدورها، أكدت وزارة الدفاع الأمريكية، في وقت سابق من اليوم، أن الجيش قتل قائد لواء القدس بالحرس الثوري الإيراني، بناءً على توجيهات الرئيس دونالد ترامب، واصفة إياه “إجراء دفاعي حاسم لحماية الموظفين الأمريكيين بالخارج”.

من جانبه، نشر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على حسابه بموقع “تويتر” صورة للعلم الأمريكي دون أي تعليق.

فيما علق المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، على اغتيال قاسم سليماني، قائلاً، إنه “شخصيّة مقاومة دوليّة، وإنّ جميع أنصار المقاومة يطالبون بالثأر لدمه، فليعلم جميع الأصدقاء والأعداء أيضاً، أنّ نهج الجهاد في المقاومة سيستمرّ بدوافع مضاعفة، وأنّ النّصر الحاسم سيكون حليف مجاهدي هذا المسار المبارك، فقدان قائدنا المضحّي والعزيز مرير لكنّ استمرار النّضال وتحقيق النّصر النهائي سوف يكون أشدّ مرارة على القتلة والمجرمين”.

من جهة أخرى، أكد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، عقب اغتيال سليماني، أن “الشعب الايراني وباقي الشعوب الحرة في المنطقة، ستنتقم للواء قاسم سليماني من الولايات المتحدة الامريكية المجرمة دون شك”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق