المحلية

دعوات لشمول بقعة خطرة بين ديالى وصلاح الدين بعمليات إرادة النصر

الداعي نيوز : دعا مسؤول محلي في محافظة ديالى، الثلاثاء (31 كانون الأول، 2019) العمليات المشتركة الى شمول بقعة خطرة، تستغلها خلايا تنظيم داعش، بين محافظتي ديالى وصلاح الدين، بعملية إرادة النصر العسكرية.

وقال رئيس مجلس ناحية العظيم (60 كم شمال بعقوبة) محمد ضيفان العبيد ، إن “الحدود  الفاصلة بين ديالى وصلاح الدين تضم فراغات واسعة استغلها داعش بالأشهر الماضية وتحولت الى أخطر بقعة في البلاد كونها استقطبت إليها العشرات من قادة ومسلحي داعش من 3 محافظات في آن واحد”.

وأضاف العبيدي، أن “الحدود الفاصلة بين ديالى وصلاح الدين وخاصة حوض المطيبيجة والميتة والسادة وسبيعات هي مناطق توتر دونها مركز انتشار دائم لخلايا داعش ما جعلها خطيرة جدا”، داعيا “العمليات المشتركة الى شمول تلك المناطق بعملية إرادة النصر العسكرية لإنهاء خطر حقيقي يدفع ثمنه أهالي المناطق والقرى المحررة خاصة في قاطع العظيم”.

وكانت خلية الاعلام الأمني، قد أعلنت، الاحد (29 كانون الأول 2019)، انطلاق المرحة الثامنة من عملية “إرادة النصر” من خمسة محاور.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق