المحلية

خلية الازمة في واسط تحمل الحكومة الانتكاسة الطبية وتصدر جملة قرارات

الداعي نيوز / واسط

حملت خلية واسط، الثلاثاء، الحكومة المركزية الانتكاسة الطبية، فيما أصدرت جملة قرارات.

وذكر بيان للحكومة المحلية إن “رئيس خلية الأزمة في واسط محمد جميل المياحي عقد، اليوم، اجتماعا للخلية بحضور اعضاءها كافة، وتدارس المجتمعون الوضع الصحي في المحافظة والارتفاع الكبير لعدد الإصابات، والتي تنذر بوضع صحي سيء”.

واشار المحافظ، إلى أن “الخلية اتخذت جملة قرارات سيتم تطبيقها بحزم”، مشددا على “ضرورة تعاون المواطنين وتحملهم المسؤولية بمنع التجمعات والاختلاط وتطبيق التباعد الإجتماعي وإحترام الاجراءات الصحية والامنية”.

وحمّل المياحي، الحكومة المركزية كافة “تداعيات الانتكاسة الطبية لعدم تخصيصها الأموال الكافية للحد من انتشار الوباء”، مشيرا إلى أن “المحافظة لم تحصل على الأموال المخصصة لمعالجة المصابين، وأن هناك عدم إهتمام بمساعدة المحافظات في إدارة أزمة كورونا”.

وتابع أن “اطلاق خطة للحجر المناطقي سيبدأ تنفيذها الأسبوع القادم، اضافة إلى حجر منزلي للمصابين الذين لم تظهر عليهم الأعراض بشكل واضح وليس لديهم مشاكل في التنفس، وسيتم فتح مراكز للحجر الصحي في أقضية الحي، والنعمانية، والصويرة، والعزيزية لتخفيف العبء عن مستشفى الزهراء العام”.

وأوضح المحافظ، أن “هناك تكثيفا للغرامات على المخالفين من المطاعم او الكوفيات، وسيتم سحب إجازات 50 مطعم وكوفي في المحافظة”.

ودعا إلى “تشكيل خلية اعلام تطوعية من كل الفاعلين والناشطين للقيام بحملة توعية شاملة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق