المحلية

خبير اقتصادي : العجز في الموازنة سيكلف العراق ديونا كبيرة

الداعي نيوز : اكد الخبير الاقتصادي باسم جميل أنطوان، الثلاثاء، ان العجز في الموازنة سيكلف العراق ديون كبيرة جراء القروض التي سيتوجه لها من اجل سد العجز، لافتا الى ان التعيينات العشوائية ستثقل كاهل الموازنة وتجبر الحكومات على الذهاب باتجاه القروض الداخلية والخارجية.

وقال أنطوان إن “العجز ليس جديد على الموازنة، حيث ان سد هذا الاحتياج يكون عن طريق اللجوء للقروض الداخلية والخارجية”.

وأضاف ان “ العراق لديه مصدر واحد لرفد الموازنة عن طريق الريع النفطي والغاز، ¬¬إضافة للضرائب والرسوم ولايمكن تحميلها اكبر من طاقتها”.

وأوضح ان “الاقتراض سيشكل عبء كبير على الموازنات، على الرغم من تحقيق فائض مالي في نهاية السنة، بسبب عدم صرف المبالغ وفق الخطط المعدة للمشاريع”.

ولفت الى ان “تقليص رواتب الرئاسات سيوفر جزء من مبالغ العجز في الموازنة، على الرغم من وجود الكثير من التعيينات العشوائية التي تثقل كاهل الموازنة وتؤدي الى الاقتراض لسد الحاجة المالية، حيث ان العراق بذمته مايقارب الـ 130 مليار دولار إضافة للفوائد المترتبة على هذه القروض”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق