المحلية

خبير إقتصادي يحذر الحكومة من سحب الاحتياطي النقدي في البنك المركزي

الداعي نيوز / بغداد

حذر الخبير الاقتصادي راسم العكيدي، الثلاثاء (28 نيسان 2020)، من إعلان العراق إفلاس نظامه المالي إذا اتخذت الحكومة خطوة باتجاه سحب أموال من احتياطي العملة في البنك المركزي.

وقال العكيدي في حديث صحفي ، ان “أي قرار حكومي محتمل بسحب الاحتياطي النقدي في البنك المركزي يعتبر بمثابة رفع الغطاء عن العملة، مما يؤدي الى انهيارات في السياسة النقدية والمالية وحجم الاقتصاد وسيؤدي الى انهيارات اجتماعية وهو بمثابة إعلان افلاس للنظام المالي”، مبينا أن “الاحتياطي النقدي يجب أن لا يسحب منه مهما كانت الظروف”.

وتساءل العكيدي: “ماذا بعد هذا القرار إذا انهارت العملة. بالتأكيد ستلجأ الحكومة الى سحب أكبر قدر من الاحتياطي وبالنتيجة ستكون لحظة الانكشاف وإعلان الافلاس وانهيار العملة ما يؤدي إلى فوضى عارمة”.

وأشار إلى أن “المسألة ترتبط بالعملة العراقية ويفترض أن يكون هناك سحب للكتلة النقدية في الأسواق إلى البنوك بطرق عديدة من أجل إعطاء مساحة للحكومة لتوفير المرتبات والانفاق العام الضروري وبخلاف ذلك ستذهب كل الحلول والاموال الموجودة في حوزة البنوك الى فراغات لا يحمد عقباها”.

وضربت أسعار النفط العالمية، عاصفة كبيرة أدت إلى انخفاض تاريخي، بسبب تخمة المعروض التي يشهدها العالم، مع ارتفاع معدلات الانتاج، وفي ظل انتشار كورونا، ما يؤثر سلباً على توفير الأموال في العراق، والذي يعتمد في تمويل وارداته على بيع النفط.

وانتشرت انباء تفيد بأن الحكومة ستقرر تخفيض رواتب الموظفين واستقطاع نسبة منها، بسبب انهيار أسعار النفط، فيما أكد نائب رئيس الوزراء وزير النفط ثامر الغضبان، بأنه لا يوجد أي قرار بتخفيض رواتب أو مخصصات الموظفين حتى الآن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق