منوعات

حُفر اصطناعية لمنع تجاوز السرعة المحددة

 

الداعي نيوز : تواصل العديد من المدن جهودها بطرق شتى من أجل دفع السائقين للالتزام السرعة المحددة داخل المدن، خاصة مع ارتفاع مؤشر المخالفات المتعلقة بالسرعة. مدينة ألمانية تبنت نموذجا اسكندنافيا جديدا لمعاقبة السائقين بسرعة عالية.

تخطط مدينة هاناو الألمانية لتجربة نظام جديد يدفع السائقين إلى تبطيء سرعتهم والالتزام بالسرعة المحددة داخل المدينة. الفكرة تكمن في تحضير حفر اصطناعية عند القيادة بسرعة فائقة وتجاوز السرعة المحددة. وتعتمد هذه التقنية على رادار يقيس سرعة السيارة، وعند تجاوز السرعة المحددة، يرسل الرادار معلومات إلى ألواح فولاذية مثبة على الطريق فتنخفض هذه أربع سنتيمترات عن مستوى سطح الطريق، ما يجعل السيارة تهتز بشكل ملحوظ عند المرور فوق هذه الألواح الفولاذية التي تتشكل مها الحفرة الاصطناعية.

وحسب تصريح من بلدية هاناو فإن هذه التكنولوجيا قد أثبتت نجاعتها بالفعل في السويد والتشيك والآن تجربتها في شارع داخل المدينة السرعة فيه محددة بـ 20 كلم في الساعة، لأن هناك سائقون لا يحترمون السرعة المحددة ويتسببون في إزعاج السكان.

الغرض من هذه التقنية هي أن يتعلم السائق من تجربته الأولى مع هذه الحفر الاصطناعية وأن لا يعيد الكرة مرة أخرى بسبب الانزعاج الذي تسببه هذه الحفر وربما إلحاقها الضرر بالسيارة أيضا خاصة عند التكرار. وصرح متحدث باسم بلدية مدينة هاناو أن هذه التقنية التي تدعى “Actibump” من ابتكار شركة سويدية وتبلغ تكلفتها 50 ألف يورو، وأضاف المسؤول أن بلدية المدينة تخطط لتجربة هذا النظام وتهيئة الحفرة حتى نهاية هذا الصيف. لكن على البلدية أولا انتظار قرار وزارة النقل في ولاية هيسن للبت في ذلك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق