عربي ودولي

“جوارب ترمب” ترسم ابتسامة عريضة على وجه الرئيس الاميركي

الداعي نيوز_وكالات: استقبل حاكم ولاية لويزيانا، بيلي نونغيسر، بطريقة فريدة من نوعها الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، لدى وصوله، الثلاثاء، إلى الولاية.

وكان نونغيسر، الذي ينتمي إلى الحزب الجمهوري الحاكم، يرتدي جوارب تظهر وجه الرئيس الأميركي، أضاف أليها خصلات شعر مستعار تشبه شعر ترامب وعلقها في أعلى الجوارب.

وقالت وسائل إعلام أميركية إن ترامب بدا “مستمتعا” بالمنظر الغريب.

وفي لقطة وثقتها عدسات المصورين، مدّ الحاكم قدمه ليظهر جانبا أكبر من “جوارب ترامب”، فيما أشار الرئيس الأميركي إليها بإصبعه، والابتسامة تعلو وجهي الرجلين.

وتتوفر الجوارب التي تصنعها شركة “غومبول بوديل” على موقع التجارة الإلكتروني الشهير “أمازون”، وفق موقع “بيزنيس إنسايدر” الأميركي.

ووصل ترامب إلى لويزيانا من أجل الحديث في منشأة لتصدير الغاز الطبيعي المسال، إضافة إلى مناقشة البنية التحتية الخاصة بالطاقة

 

السفارة الامريكية تصدر توضيحاً بشأن الإجراءات الأخيرة عن العراق

الداعي نيوز: أوضح الناطق الرسمي باسم السفارة الأمريكية في بغداد، أمر وزارة الخارجية الأمريكية موظفي حكومة الولايات المتحدة من غير العاملين في حالات الطوارئ بمغادرة العراق على الفور، سواء كانوا في السفارة الأمريكية في بغداد أو في القنصلية الأمريكية في أربيل.

وقال الناطق في بيان “بالنظر إلى سلسلة التهديدات المتزايدة التي نشهدها في العراق والتي أطلعنا الحكومة العراقية عليها خلال زيارة وزير الخارجية الامريكي بتأريخ 7 آيار ومن خلال اتصالات لاحقة، قرر وزير الخارجية الأمريكي شمول البعثة في العراق بمغادرة الموظفين الغير اساسيين من السفارة الأمريكية في بغداد والقنصلية الأمريكية في أربيل”.
وأضاف “نقوم بمراجعة وتقييم سلامة وامن وعمليات منشاتنا حول العالم وبشكل منتظم” مبينا “قررنا ان الامر بالمغادرة الملزمة يعد مناسبا في ضوء الظروف الامنية الحالية”.

وأكد المتحدث باسم السفارة الامريكية “لانتخذ هذه القرارات بإستخفاف، ان سلامة الموظفين الحكوميين الامريكيين والمواطنين الامريكيين في من الاولويات القصوى لوزارة الخارجية الأمريكية”.
وتابع “نحن واثقون من عزم الاجهزة الامنية العراقية على حمايتنا لكن يبقى هذا التهديد خطيراً ونود التخفيف من خطر التعرض للأذى” مشدداً “نبقى ملتزمين بالشراكة مع العراقيين تعزيزا لمصالحنا المشتركة”.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق