عربي ودولي

جلالي : الحظر الاميركي على ظريف يعني انتهاء الدبلوماسية

الداعي نيوز – وكالات : قال رئيس منظمة الدفاع المدني الايراني ان الحظر الاميركي على وزير الخارجية “محمد جواد ظريف” يعني انتهاء الدبلوماسية الخادعة التي ينتهجها البيت الابيض.

واكد العميد غلام رضا جلالي في تصريح ان اميركا لا تعتقد اساسا بالتفاوض، وانها اغلقت ابواب الحوار الحقيقي، وتمارس الضغوط السياسية والاقتصادية.

واوضح رئيس منظمة الدفاع المدني، ان الاجراء الاميركي الاخير ضد وزير الخارجية اثبت صحة استراتیجية ايران السیاسية والدفاعية، مضيفا: ان الحظر على ظريف يعني انتهاء مزاعم الدبلوماسية الخادعة ، والتي هدفها ممارسة الضغوط على ايران.

واشار جلالي الى الهدف من فرض الحظر على ظريف هو اسكات صوت الجمهورية الاسلامية في العالم، وقال: منذ أن وضع جهازنا الدبلوماسي النموذج الثوري على جدول أعماله ، اصبح محل استياء الأمريكيين ومحبوب الشعوب الحرة لا سيما على المستوى الاقليمي.

واعتبر رئيس منظمة الدفاع المدني بان اميركا بفرض الحظر على وزير الخارجية الايراني، اثبتت انها راعية الحجب والتعتيم في العالم.

واكد جلالي ان القوات الدفاعية والقدرة الدبلوماسية في البلاد تخضع جميعها للسياسات الاستراتيجية لقائد الثورة وفي اطار تحقيق المصالح الوطنية، مضيفا: ان السلوك الاميركي البعيد عن العقلانية والدبلوماسية يشير الى نهاية حملة الضغط السياسي على ايران.

ولفت الى ان المعادلات الاقليمية تمضي اليوم خلافا لمطالب الاستكبار وتصب بمصلحة شعوب المنطقة، مضيفا: إذا كنا نؤمن بالانتصار الإلهي وووقفنا الى جانب القائد، فسيحقق قريبا النصر التاريخي للشعب الايراني على الاستكبار العالمي ونهاية الضغوط على مدى العقود الأربعة الماضية، وسيكون محور المقاومة هو المنتصر الحقيقي في ساحة الصراع

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق