منوعات

ثلج أسود يتساقط على قرية روسية

الداعي نيوز – متابعة : وفقًا لقناة سي بي سي، رفع قاطنو قرية كيسيليوفسك الروسية شعارًا موجهًا للوزير الكندي جاستن ترودو وهو: اسمح لنا بالدخول إلى كندا، عقب تساقط ثلج رمادي مسود محمل بالفحم على القرية التي يبحث سكانها حاليًا عن لجوء بيئي.

ويرى الخبراء أن فرصة الحصول على اللجوء ضئيلة بسبب التقنيات القانونية المعقدة التي ترسم فروقات بين الهروب من التلوث والهروب من التغير المناخي.

وفقًا لماثربورد، يعيش نحو 80% من قاطني القرية بالقرب من منجم فحم مفتوح. ما أدى إلى تلوث الماء فيها والطعام، بالإضافة إلى تزايد نسب الإصابة بالسرطانات وتفشي السل الرئوي.

إذ سبب انتشار الغبار السام في أرجاء القرية انخفاض معدل متوسط الحياة فيها.

كل هذه العوامل تجعل كندا ملاذًا رائعًا للقاطنين الروس. وقال أحد المنظمين لصحيفة روسية «اخترنا كندا لأن مناخها شبيه بمناخ قريتنا، كي لا تقول السلطات الروسية بأننا انتقلنا إلى دولة دافئة المناخ».

نشر القاطنون سبب تقديمهم اللجوء بمجموعة فيديوهات على موقع يوتيوب. إلا أن كندا لا ترحب باللجوء البيئي، وخاصةً أن في روسيا مناطق قابلة للاستيطان.

وهو موقف ينتقده شاري آيكن بروفيسور القانون من جامعة كوينز في ظل ارتفاع نسب المناطق غير صالحة السكن.

وقال «لا ريب أن على قوانينها وسياساتها التأقلم مع الواقع الجديد».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق