رياضية

بعد خروج الزوراء .. الجوية والشرطة أمل العراق في البطولة العربية

الداعي نيوز : تعول الجماهير العراقية على فريقي القوة الجوية والشرطة، في منافسات بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال، وذلك بعد خروج الزوراء من المسابقة.

خيبة أمل
افتتح الزوراء المشاركة العراقية في البطولة من خلال الملحق التمهيدي، وكانت هناك معارضة كبيرة لبدء النهائيات من هذا الدور، حيث اعتبر الكثيرون أن هذا الأمر يعد إهانة كبيرة لتاريخه.

ولم يوفق الزوراء في خطف البطاقة المؤهلة لدور الـ 32، ودفع ثمن تأخر إنهاء مسابقة الدوري وعدم حصول الفريق على فترة كافية لإبرام تعاقدات جديدة والتحضير للبطولة.

البطل واثق
الفريق الآخر المشارك في البطولة هو الشرطة، الذي توج الموسم المنتهي بلقب الدوري العراقي.

الشرطة وبعد انتهاء عقد المدرب المونتنيجري نيبوشا، تمسك بفكرة التعاقد مع المدربين الأجانب وهذه المرة استعان بالصربي ألكسندر التيش.

وركز النادي على تعاقدات مهمة فتمكن من إضافة الدولي سعد ناطق قلب دفاع القوة الجوية، وكذلك الدولي صفاء هادي قادما من الزوراء، بالإضافة إلى المحترف في سويسرا شيركو كريم، وهداف الطلبة السابق مروان حسين.

الشرطة ذهب للبحث عن ذاته في معسكر داخلي في مدينة البصرة لتشابه الأجواء بين البصرة والكويت من حيث الحرارة والرطوبة.

ووصل الفريق إلى الكويت وخاض مرانه الأول ويتطلع لتحقيق نتيجة طيبة في مباراة الذهاب التي ستقام يوم الأربعاء المقبل على ملعب مضيفه الكويت الكويتي.
الأكثر اهتماما.

القوة الجوية الذي يعد الأكثر اهتماما بالبطولة العربية، أنهى تعاقداته المحلية سريعا من خلال التركيز على نوعية معينة من الصفقات.

لكن القوة الجوية تأخر فقط في تعاقداته مع المحترفين باستثناء اللاعب السوري زاهر ميداني، الذي تم تجديد عقده.

الفريق دخل بمعسكر تدريبي في بيروت، وخاض خلاله 3 مباريات تجريبية فاز في مباراتين وتعادل في واحدة.

وعاد إلى مدينة كربلاء تحضيرا لمواجهة ذهاب دور الـ 32، حيث يلاقي السالمية الكويتي يوم الخميس القادم في ملعب كربلاء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق