المحلية

بعد حسم الوزارات الأمنية … نائب يستبعد حدوث انقلاب عسكري

الداعي نيوز : علق عضو لجنة الامن والدفاع في البرلمان والقيادي في بدر كريم عليوي، الأربعاء، 26 حزيران، 2019، على امكانية حصول انقلاب عسكري في العراق، بعد تسنم ضابطين لمنصبي وزارتي الدفاع والداخلية .

وقال عليوي في حديث صحفي، إن “المخاوف من حدوث انقلاب عسكري في العراق بعد تنصيب وزراء للوزارتين الامنيتين (الدفاع ، الداخلية) أمر مستبعد”.

وعلل ذلك “لان الحكم برلماني رئاسي لا يمكن ان تحصل فيه إنقلابات”، مبيناً أن “الانقلابات تحدث في الرئاسة العامة الواحدة، اما اليوم فبوجود الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية والجيش العراقي والامن الوطني والمخابرات، موضوع لا يسمح بحصول انقلاب ناجح”.

وأضاف أن “وجود الكتل السياسية يمثل شراكة بين كل اطياف الشعب، السني والشيعي والصابئي والمسيحي، والامن مشترك وكل شي مشترك، وهذا الامر يمثل استحالة حصول انقلاب عسكري في العراق”.

ولفت إلى، “وجود مؤامرة كبيرة تصاغ ضد العراق بالكامل، بتخطيط امريكي – اسرائيلي، ومؤسسات المجتمع المدني، والبعثيين والناس المغرضين، ومخابرات دول الجوار، بتأجيج الوضع الطائفي والمظاهرات بتسيرها بجهة اسقاط النظام”

واكد ان ” القوات الامنية بأكملها تديرها العمليات المشتركة ولن يتحرك جندي من مكان الى اخر الا بموافقة العمليات ولايمكن لوزير الداخلية او الدفاع ان ينقل فوج من بغداد الى ميسان الا بموافقة العمليات المشتركة “، مؤكدا ان ” الوضع مسيطر عليه والانقلابات بعيدة عن الواقع نهائيا”. 

وأدى كل من وزيري (الدفاع نجاح الشمري والداخلية، ياسين الياسري)، الإثنين، 24 حزيران، 2019، اليمين الدستورية في البرلمان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق