عربي ودولي

بعد تسجيل إصابتين بكورونا مصدرهما إيران.. أذربيجان تغلق حدودها ⁨

الداعي نيوز / متابعة

أعلنت أذربيجان اليوم السبت أنها أغلقت حدودها مع إيران لمدة أسبوعين لمنع تفشي فيروس كورونا بعد ارتفاع عدد الوفيات في إيران إلى 43، وهو أعلى عدد خارج الصين.

وتعد إيران بؤرة لتفشي الفيروس في الشرق الأوسط حيث أعلنت عدة دول في المنطقة حالات إصابة مصدرها إيران.

وقالت حكومة أذربيجان في بيان إن مواطنين اثنين أودعا في الحجر الصحي بعد التأكد من إصابتهما بفيروس كورونا، مضيفةً أنهما قدما من إيران.

وأوضحت أنها اتخذت قرار إغلاق الحدود “في ضوء توصيات منظمة الصحة العالمية وتجارب دول أخرى متعلقة بخطر انتشار فيروس كورونا”.

وأضاف البيان أن الحكومة ستبدأ عملية لإعادة مواطنيها من إيران وترحيل المواطنين الإيرانيين المقيمين في أذربيجان.

وسجلت أذربيجان أول حالة إصابة بالفيروس في 28 فبراير/شباط. ويبلغ عدد المصابين هناك حاليا ثلاثة.

وأعلنت جورجيا المجاورة اليوم السبت عن ثالث حالة إصابة بالمرض فيها. ووصل مواطنان مصابان في جورجيا للبلاد من أذربيجان بعد سفرهما لإيران بينما جاءت المريضة الثالثة من إيطاليا.

وقال مدير المركز الوطني لمكافحة الأمراض في جورجيا في إفادة إن حالة المرضى الثلاثة جيدة وهم تحت ملاحظة الأطباء. وأشار إلى أن 170 شخصاً رهن الحجر الصحي حالياً.

وقررت جورجيا اليوم السبت تمديد عطلة الربيع للمدارس في أنحاء البلاد لمدة أسبوع إضافي حتى 16 مارس/آذار. وكانت قد أوقفت رحلات الطيران المباشرة من وإلى الصين في 29 يناير/كانون الثاني لمدة شهرين. واتخذت ذات القرار بالنسبة لإيران في 23 فبراير/شباط، وحذرت مواطنيها من السفر إلى الدولتين.

يذكر أن إيران أعلنت اليوم السبت إن فيروس كورونا المستجد قتل 43 شخصاً وأصاب 593 آخرين، في وقت تشكك فيه عدة جهات بهذه الأرقام الرسمية، مؤكدةً أن أعداد الإصابات والوفيات الفعلية مرتفعة أكثر من ذلك بكثير.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق