المحلية

بابكي : الديمقراطي ومنذ رحيل “طالباني” يدفع ضريبة “عدم التفاهم”

الداعي نيوز : كشف عضو برلمان الإقليم، عن الحزب الديمقراطي الكردستاني، ريبوار بابكي، اليوم الثلاثاء، عن أن حزبه يعاني أزمة عدم وجود قيادة موحدة للاتحاد الوطني الكردستاني، بعد رحيل الأمين العام للاتحاد جلال طالباني.

وقال ريبوار بابكي، إن “الحزب الديمقراطي وكلما اتفق مع الاتحاد الوطني على معطيات معينة تخص تشكيل حكومة الاقليم وملفات أخرى، يخرج الينا جناح في الاتحاد يرفض الاتفاق”.

وأردف بابكي، أن “الكردستاني ومنذ وفاة الامين العام للاتحاد، جلال طالباني، يدفع ضريبة عدم التفاهم”، مبيناً أنه “لا نعرف مع من نتحاور أو نتفق، بسبب الصراعات والتشتت الداخلي الموجود داخل الاتحاد الوطني، الأمر الذي تسبب بأزمة وأخر عمليات تشكيل حكومة الإقليم، إضافة إلى الكثير من القضايا التي لم تحسم بسبب التشتت القوي داخل الاتحاد الوطني”.

ونوه عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني، إلى “ضرورة اتفاق أعضاء الإتحاد الوطني على رأي ثابت، لأنه لا يمكن استمرار هذا الوضع، مع وجود ملفات مهمة تخص الكرد ومن الضروري حسمها بسرعة كبيرة، لان تركها للتناقضات والصراعات الداخلية على تقاسم النفوذ في الاتحاد”.

يُذكر ان رئيس إقليم كردستان، نيجيرفان البارزاني،كان قد كلف الأربعاء 12 حزيران 2019، مسرور البارزاني بتشكيل الكابينة الحكومية التاسعة لإقليم كردستان، وبموجب القانون يجب على مسرور البارزاني إكمال تشكيل الكابينة الحكومية خلال ثلاثين يوماً من تاريخ تكليفه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق