المحلية

اول رد كردي على احتمال مد انبوب للنفط بين العراق وتركيا

الداعي نيوز :رد عضو برلمان إقليم كردستان، عن الحزب الديمقراطي، بهجت علي، اليوم الثلاثاء، على الأنباء التي تحدثت عن عزم الرئيس التركي أردوغان مناقشة مد أنبوب للنفط بين البلدين، خلال زيارته المرتقبة إلى العراق.  

وقال بهجت علي، إن “حكومة الإقليم لن تعترض على أي خطوة تقوم بها الحكومة الاتحادية في مجال النفط أو توقيع العقود، لكن تلك القرارات، وبحسب الدستور، يجب قبلها إقرار قانون النفط والغاز كخطوة أولى، ليعرف الجميع ما له وما عليه، ويتم تنظيم الملف النفطي بقانون ولا يبقى خاضعا للمزايدات السياسية”.

وأضاف علي، أن “مد أنبوب نفطي بين العراق وتركيا يوجب على الحكومة الاتحادية التشاور مع الإقليم، لأنه سيمر بمنطقة تابعة إداريا لكردستان، ويتم التنسيق بهذا الشأن مع حكومة الإقليم، لتأمين الظروف المناسبة للتصدير”.

وكان مصدر مطلع، قد أفاد الأحد (22 أيلول 2019) عن زيارة مرتقبة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى بغداد، الشهر المقبل.

وقال المصدر، إن “الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سيزور العاصمة بغداد الشهر المقبل”، مبيناً أن “أردوغان سيناقش مع المسؤولين العراقيين، خلال الزيارة، مد أنبوب للنفط بين العراق وتركيا”.

وكان السفير التركي لدى بغداد، فاتح يلدز، أعلن في يوم 8 آب الماضي، أن الرئيس رجب طيب أردوغان سيزور العراق مع حلول نهاية العام الجاري “للمشاركة في أعمال مجلس التعاون رفيع المستوى بين البلدين”.

وكان وزير النفط، ثامر الغضبان، قد أعلن يوم 28 آب 2019، عزم العراق وتركيا مد خط جديد لضخ النفط الخام من حقول محافظة كركوك إلى الحدود التركية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق