عربي ودولي

الوكالة الذرية: ارتفاع مخزون اليورانيوم الإيراني من دون تجاوز الحدود

الداعي نيوز :كشفت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، الجمعة،عن أن مخزون إيران من المياه الثقيلة واليورانيوم المخصّب ارتفع، لكنه لم يتجاوز الحدود المسموح بها بموجب الاتفاق النووي المبرم مع إيران في العام 2015.

وبين التقرير الفصلي الصادر عن الوكالة، وهو الأوّل منذ إعلان طهران في 8 مايو (أيار) أنّها ستتوقّف عن الالتزام بالحدّ الذي نص عليه الاتفاق، أنّ مخزون المياه الثقيلة ارتفع قليلاً ووصل إلى 125,2 طناً، لكنه بقي أقلّ من الحد الأقصى المسموح به، وهو 130 طناً، بينما ارتفع مخزون اليورانيوم المخصب إلى 174,1 كيلوغرام، ليبقى أقلّ من الحدّ الأقصى البالغ 300 كيلوغرام.

إيران كانت قد أعلنت توقّفها عن الالتزام بالحدود المنصوص عليها في الاتفاق، احتجاجاً على انسحاب الولايات المتحدة الأحادي الجانب منه، في مايو 2018، وأعادت فرض عقوبات اقتصادية على طهران.

ومع تعليق التزامها ببعض بنود الاتفاق النووي، الذي لا تزال الصين وروسيا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا ملتزمةً به، أمهلت إيران الدول الأوروبية حتى 8 يوليو (تموز) لإخراج قطاعيها المصرفي والنفطي من عزلتهما الناجمة عن العقوبات الأميركية، تحت طائلة تعليقها تنفيذ تعهدات أخرى واردة في الاتفاق.

ويهدف الاتفاق المبرم مع إيران إلى ضمان بقاء برنامجها النووي سلمياً، مقابل رفع العقوبات الدولية التي كانت مفروضة عليها، لكن الرئيس الأميركي دونالد ترمب انسحب من الاتفاق الذي وصفه بـ “الكارثي”، وأعاد فرض عقوبات اقتصادية على إيران، بغية إعادتها إلى طاولة المفاوضات لإبرام اتفاق جديد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق