المحلية

الهنداوي : لايمكن تشكيل حكومة تصريف اعمال الا بعد سحب الثقة من رئيس الوزراء

الداعي نيوز : قال الخبير القانوني جواد الهنداوي هنالك حالتان سياسيتان تتعلقان برئيس الوزراء و الحكومة ، لا يمكن تفعيلهما ، الاّ بعد سحب الثقة النيابية منهما : حالة الاستقالة و حالة تصريف الأعمال .

واوضح الهنداوي ان المادة 61 /ثامنا /3 من الدستور نصت على ” تُعدْ الوزارة مستقيلة في حالة سحب الثقة من رئيس مجلس الوزراء “و ” في حالة التصويت بسحب الثقة من مجلس الوزراء باكمله ،يستمر رئيس مجلس الوزراء والوزراء في مناصبهم لتصريف الأمور اليومية ، لمدة لا تزيد عن ثلاثين يوماً …”

واشار الى أنه وفقاً لما تقدم ، لا يمكن اعتبار الحكومة مستقيلة الاً بعد التصويت بسحب الثقة . “بعبارة أخرى لا يمكن اعتبار الاستقالة نافذة ،بمجرد تقديم طلب الاستقالة من قبل رئيس الوزراء ، ينبغي التصويت لسحب الثقة ،كي تُعد الحكومة مستقيلة “.

واضاف كما لا يمكن اعتبار الحكومة حكومة تصريف اعمال الاّ بعد سحب الثقة منها .

وبين الهنداوي ان حالة تصريف الأعمال الوحيدة التي نصَّ عليها الدستور هي “عندما يتم سحب الثقة من الحكومة ، ودون سحب الثقة من الحكومة ، لا يمكن ان تدخل الحكومة في مدة ” حكومة تصريف اعمال ” !

وذكر ان “الاستقالة الطوعية لرئيس الوزراء وحكومته هي من مُسببات سحب الثقة” ، منوها الى أن “الدستور لم يعرّف او يحّدد اسباب سحب الثقة “.

وتابع بالقول ” في حالة عجز مجلس النواب وتردد رئيس الجمهورية بالقيام بأجراء سحب الثقة من الحكومة ، لا مانع دستوري او قانوني لمبادرة رئيس الوزراء بتقديم استقالة “. مؤكدا أن ” تقديم رئيس الوزراء طلبه بالاستقالة الى مجلس النواب هو بمثابة تحريك لإجراء سحب الثقة من حكومته كي تُعتبر حكومة مستقيلة ، وكي تُعتبر حكومة تصريف اعمال” .

وشدد الهنداوي على أنه “بخلاف ذلك لا يمكن اعتبارها حكومة مستقيلة ولا يمكن اعتبارها حكومة تصريف اعمال” .

واشار الى أن “تجربة العراق في القانون والتطبيق الدستوري لا تزال حديثة و فقيرة ، وتعريفنا و فهمنا لإجراء” سحب الثقة ” هو تعريف سلبي ، ونفترضه عقوبة ،بيدَ انه اجراء سياسي و دستوري و وسيلة ،ليس فقط لتغيير حكومي ، وإنما لمناورة سياسية ؛ إماّ لارضاء الشارع و إماّ للإسراع في انتخابات مبّكرة حين يقّدر حزب الأغلبية البرلمانية بأنَّ الفرصة مواتيّة له للفوز بالانتخابات لمدة زمنية قادمة فيسارع ، وبالاتفاق مع رئيس الحكومة ،بسحب الثقة من الحكومة و حّل البرلمان والدعوة الى انتخابات مبّكرة “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق