الموارد المائيه توكد سلامه سد الموصل وجميع السدود الاخرى في العراق

كذبت وزارة الموارد المائية الانباء التي تناقلتها بعض وسائل التواصل الاجتماعي واصفة اياها بالاشاعات، مهددة باتخاذ الاجراءات القانونيه ضد مروجي الاشاعات التي لاتريد الخير لهذا البلد.

وقال بيان للوزارة نشرته على موقعها الرسمي، “نظرا للأنباء المتداولة والتحذير من خطورة أمرار الموجة الفيضانية في مدينة بغداد تبين وزارة الموارد المائية ان اتخاذها هكذا أجراء جاء للمحافظة على سلامة سدة سامراء ولورود كميات كبيرة من المياه تم اطلاق ١٠٠٠ م٣/ثا على شكل دفعات ولفترة زمنية أستغرقت ١٢ ساعة ولازالت مستمرة وتم تثبيت الاطلاقات على هذه الكمية لتأمين التوازن في سدة سامراء بين مقدمها ونهايتها”.

واكدت الوزاره، “أستمرارها بتحويل كميات كبيرة الى منخفض الثرثار وناظم الثرثار مهيأ بالكامل لاستيعاب الموجه الفيضانية التي وصلت إلى سامراء هذا اليوم وهي اعلى من سابقتها وأن الوضع مسيطر عليه بالكامل وبدأت المناسيب بالانخفاض في منطقة بيجي بشكل واضح وهذا يسهم بأمرار الموجه بسلام وأمان الى منخفض الثرثار”.

واضافت، “اما الوضع داخل مدينة بغداد فسنلاحظ ان هناك أرتفاع تدريجي بمنسوب المياه وليس موجه سريعة جارفه وان تحذير الوزارة لاهالي بغداد للمتجاوزين على مقطع النهر من الاهالي واصحاب المطاعم والمناطق السياحية.. وان تأثير الموجه القادمةمن مؤخر سامراء ستتوقف حال انخفاض المنسوب مقدم السدة والتي تتوقعه الوزاره خلال الساعات القادمة وستعود بعد ذلك مناسيب نهر دجلة داخل بغداد الى وضعها الطبيعي”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق