المحلية

الكشف عن موعد افتتاح ملعبي “الشهداء والزوراء”

الداعي نيوز / بغداد

كشفت وزارة الشباب والرياضة، الاربعاء، عن موعد افتتاح ملعبي الشهداء والزوراء في العاصمة بغداد.

وقال مدير التربية البدنية في وزارة الشباب والرياضة، احمد الموسوي في حديث صحفي ان “ملعب الحبيبية “الشهداء” وصلت نسبة الانجاز فيه الى 100% وتم انجازه بصورة كاملة”، مبيناً ان “المتعلقات الوحيدة التي كانت عائقاً امام افتتاح الملعب تتعلق بربط الملعب بمياه الصرف الصحي والمجاري والامر عائد لأمانة بغداد والتي بدأت بالعمل الان في محيط الملعب الخارجي للانتهاء من الربط”.

وأضاف الموسوي “ننتظر الانتهاء من العمل ومن ثم ستحدد الوزارة موعد الافتتاح بناءً على توجيهات خلية الازمة التي منعت التجمعت”، مؤكداً ان “الملعب ربما يفتتح بعد الانتهاء من جائحة كورونا او وفق معلومات جديدة من خلية الازمة”.

وبشأن ملعب الزوراء أوضح الموسوي أن “نسبة الانجاز فيه بلغت 84% ومحيط المعب الخارجي به بعض الامور التي يمكن تنفيذها والانتهاء منها خلال الايام المقبلة”، مبيناً انه “من المتوقع الانتهاء من العمل به خلال الاشهر المقبلة حيث ان ارضية الملعب والمدرجات جاهزة والملحقات الخاصة داخل الملعب ايضاً جاهزة”.

وأشار الى ان “الاعمال المتبقية هي منظومة التبريد والتدفئة الموجودة على الحدود وبانتظار دخولها الى العراق، اضافة الى منظومة الكاميرات والمراقبة وتم التعاقد عليها فضلاً عن استكمال ربط المصاعد ونسبة انجازها 50‎%‎ حيث تم تجهيز مصعدين من اصل اربعة”.

وتابع ان “من بين الامور غير المكتملة هي اعمال المجاري والمنجز منها نحو 30‎% واعمال تغليف الواجهات بالصفائح المعدنية واعمال ربط الكهرباء الوطنية واعمال انهاءات بسيطة واستكمال اعمال السقوف الثانوية للجزء الاول والانارة لكافة الطوابق واستكمال المنطومة الصوتية واعمال تغليف جوانب الهيكل الحديدي بالكيربي واعمال الصبغ والاثاث الاداري والرياضي”.

وبشأن المدينة الرياضية المهداة من السعودية اوضح الموسوي انه “لم يأت أي رد من الجانب السعودي بعد ان تم اختيار مكان انشاء المدينة وهو أفضل مكان لتشييدها على اعتبار انه مطابق للمواصفات الدولية والمدينة ستضم قاعات ومسابح”، مؤكداً انه “لم تتم مناقشة اسم المدينة او الملعب حتى الآن”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق