المحلية

الكتائب : نعمل بكل جد لفرض هيبة الدولة وسنكون سنداً لقواتنا الامنية

الداعي نيوز : اعتبرت كتائب حزب الله، الاثنين، تصويت مجلس النواب على الزام الحكومة باخراج القوات الاجنبية من البلاد بانه “انصاف لدماء الشهداء”، مؤكدة انها تعمل بكل جد على فرض هيبة الدولة.

وذكرت الكتائب في بيان انه “من حقّ شعبِنا العزيزِ أن يفخَرَ بأبنائِهِ الأحرارِ الذينَ أعادُوا الاعتبارَ لسيادةِ العراقِ وكرامتِه، ولشرفاءِ العالمِ الحقُّ في أن يفخرُوا بمن وضعَ حدّاً لصَلَفِ أعتى قوّةٍ في العالمِ ولعنجهيّتها وإجرامها، والتي أرادت أن تفرضَ إرادتَها على البلادِ بالقوّةِ العسكريّةِ”.

واضافت ان “مجلسُ النوّابِ حقق مطلباً شعبيّاً طالمَا سَعَت القِوى الوطنيةُ وأبناءُ المقاومةِ الإسلاميّةِ إلى تحقيقِه، بإنهائِه التواجدَ العسكري الأجنبيَّ في العراقِ، ليُنصِفُوا بذلك دماءَ الشهداءِ التي أريقَت جرّاء القصفِ الإجراميّ الأخيرِ في القائمِ والمطارِ، وهو ما طالبَت به المقاومةُ الإسلاميّةُ وأنصارُها حينما تظاهرُوا واعتصمُوا أمامَ سفارةِ الشرّ، ووكرِ التجسُّسِ في صولةٍ مرّغَت أنفَ الشيطانِ الأكبرِ في وحلِ الذُلّ والمهانَةِ”.

واوضحت الكتائب، “إنّنا في الوقتِ الذي نُثنِي فيهِ على مَن صوّتَ لصالِحِ القرارِ، نُثمّنُ الموقفَ الشجاعَ للسيّدِ عادل عبد المهدي، ولرئيسِ مجلسِ النواب، ونعيبُ على مَن تخلّفَ عن جلسةِ التصويتِ لوضعِ نفسَه في سجلِّ الخزي والعارِ”.

واكدت ان “مَا تحقّقَ من انتصارٍ كبيرٍ يُعدُّ خطوةً أولى في مسيرةِ تحريرِ العراقِ وتطهيرِه من رجسِ الأعداءِ، ولابُدّ من أن تتبعَها خُطُواتٌ مهمّة أخرى؛ منها: إغلاقُ سفارةِ الشرّ الأمريكيّةِ، وتأييدُ ما جاءَ في مضامينِ رسالةِ السيّدِ مُقتَدَى الصدر، واعتمادُ هذهِ الخطواتِ في أولويّاتِ القوّةِ السياسيّةِ والوطنيةِ للمرحلةِ القادمةِ”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق