منوعات

الفنادق المستقبلية تتحدث مع الزائرين

الداعي نيوز – متابعة : افتتحت سلسلة فنادق هيلتون أول فندق لها منذ مئة عام إلا أنها تخطط للمستقبل، فاحتفالًا بذكرى ولادتها المئوية تحدثت عن توقعاتها لشكل الفنادق في العام 2119 في تقريرأصدرته حديثًا، وكان لبعض هذه التنبؤات صدى واسع.

من أبرز نقاط الاختلاف التي وردت في التقرير بين الفنادق الحالية والفنادق المستقبلية، مواقعها.

وتقول في التقرير «ستهاجر  الفنادق إلى كواكب أخرى وتستقر في أعالي الجبال لتجنب ارتفاع مستوى البحار. ليس هذا غريبًا إذ غامرنا سابقًا في وسط صحارى غير مستكشفة وغير قابلة للسكن وأنشأنا أماكن للجمال والترفيه».

تتوقع الشركة أننا سنستخدم في الفنادق المستقبلية الرقاقات الإلكترونية المزروعة في الغرف للتحكم لاسلكيًا بكل شيء فيها، من درجة الحرارة إلى الترفيه والمنظر الذي تشرف عليه.

يتنبأ التقرير بأن «معلومات الأفراد واهتماماتهم التي تجمعها الرقاقات المدمجة، ستنتقل إلى الفنادق، لتكون الغرفة جاهزة فور دخول النزيل، فتقدم مشهد النجوم المبعثرة لعشاق الفضاء، أو مناظر المساحات الخضراء لسكان المدينة المتعبين، أو عروض رحلات السفاري للمغامرين».

تلعب الاستدامة دورًا رئيسًا في رؤية هيلتون للفنادق المستقبلية. تتوقع الشركة أن تبنى الفنادق من البلاستيك المسحوب من المحيطات، وستتضمن قوائم خدمة الطعام في الغرف عروضًا من البروتين البديل مثل «الخنفساء بصلصة البولونيز وفطائر العلق وكعكة الأعشاب البحرية الهشة».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق