المحلية

الغضبان : إجلاء العاملين في شركة إكسون موبيل أمر غير مقبول

الداعي نيوز : قال وزير النفط العراقي ثامر الغضبان، الاحد (19 أيار 2019)، أن إجلاء العاملين في شركة إكسون موبيل العاملة في حقل غرب القرنة هو أمر غير مقبول أو مبرر، وتم لأسباب سياسية تتعلق بالتوترات في المنطقة، وليس لأسباب أمنية، مؤكدا أن الوزارة أرسلت خطابا للشركة تطالبها فيه بالعودة إلى العمل فورا بموجب العقد طويل الأمد بينها وبين الحكومة العراقية.

واكد الغضبان في بيان صادر عن الوزارة، إن “انسحاب عدد من العاملين في شركة إكسون موبيل من حقل غرب القرنة بشكل مؤقت أو أحترازي، — رغم أعدادهم القليلة — ليس له علاقة إطلاقاً بالوضع الأمني في الحقول النفطية بجنوب العراق أو تهديدات ما، وإنما هو لأسباب سياسية كما نعتقد نعزوها إلى حالة التوترات السياسية التي تشهدها المنطقة”.

وذكر ، أن “الانسحاب بالنسبة لنا غير مقبول أو مبرر لأن الشركات العالمية الأخرى تعمل بحرية وأمان واستقرار في تطوير الحقول النفطية، وليست هناك مشاكل أو مبررات تستدعي ذلك، وأن الانسحاب قد يؤدي إلى بث رسائل خاطئة عن الأوضاع في العراق، وهذا ما لا نقبله بتاتا”.

وبين الوزير، أنه “وجه رسالة إلى المسؤولين في شركة إكسون موبيل يطلب في إيضاحاً حول ذلك، وأنه طلب منهم العودة إلى العمل بمقتضى عقد طويل الأمد لتطوير حقل غرب القرنة الذي يعد من بين الحقول المهمة”.

كما أشار إلى “اجتماع مرتقب يجمعه مع المسؤولين في شركة اكسون موبيل هذا الأسبوع بناء على طلبهم لبحث انسحاب العاملين في الشركة من حقل غرب القرنة، فضلا عن مشروع الجنوب المتكامل الذي تم الاتفاق عليه مبدئيا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق